الجبهة الثورية: وجود الحزب الشيوعي في “ق ح ت” كان عائقاً لها

44
الخرطوم: أحمد جبارة
عدَّ القيادي بالجبهة الثورية إسماعيل أبوه خروج الحزب الشيوعي أو استمرار وجوده في قحت عائقاً للحكومة الانتقالية ولقوى الحرية والتغيير. واستدرك قائلاً “لكن خروجه أفضل من وجوده ويجب أن يكون خروجاً كاملاً وعليهم سحب كل كوادرهم الموجودين في الحكومة”. وفي رده على سؤال حول مستقبل قوى الحرية والتغيير بعد خروج الشيوعي قال أبوه إن أداءها لن يتغيير لجهة أنها دائمة التأرجح. ورأى أن قوى إعلان الحرية والتغيير مصابة بـ (أنيميا) منذ الولادة وبحاجة إلى علاج. وأضاف “لكن للأسف بعض مكوناتها أصبحت عبئاً عليها لاسيما أنها شاركت في الحكومة وبعد ما ضمنت تمثيلها في كل الهياكل تود أن تكون أيضاً في المعارضة لضمان وجودها في المرحلة القادمة، وذلك في حال سقوط الحكومة، وهذا الأمر ينطبق على الحزب الشيوعي”.  وتابع بحسب صحيفة الجريدة: “هذه هي الأنانية بعينها وواحدة من مشاكل القوى السياسية المنوط بها معالجة الأزمات في السودان”. وعاد ليقر بدور قحت وذكر رغم ضعفها إلا أنها ستظل جزءا من الحاضنة السياسية ولا يستطيع الحزب الشيوعي سحب البساط منها ، ولكن ربما سينسحب البساط عنه وعن الذين سيتحالفون معه“.

التعليقات مغلقة.