الاتحاد يستبعد كلاً من عجب ومحمد الرشيد وبخيت خميس و كردمان من الكشف الأفريقي 

28

بالنسبة لرمضان عجب ومحمد الرشيد وبخيت خميس ومصعب كردمان والأسئلة الكثيرة حولهم..

١/ المريخ أرفق أسماءهم في الكشف الافريقي اللي قدمه للاتحاد.
٢/ الاتحاد بعد استلم الكشف استبعدهم لأنهم لم يعتمدوا كلاعبين للمريخ واعتماد قيدهم معلق لتوقيع كل منهم لعقدين وبالتالي لا يمكن رفع اسمهم كلاعبين للمريخ في الكشف الأفريقي يعني إجراء الاتحاد هنا (طبيعي ومنطقي).
٣/ الما طبيعي وما منطقي أنه (المشكلة) دي حصلت قبل فتح السيستم بتوقيع كل منهم لعقدين وبالتالي بتظهر للإتحاد في أول يوم لفتح السيستم، والاتحاد كمؤسسة عارف تماماً موعد الاستحقاقات القارية بالنسبة للأندية وعارف موعد استحقاقات المنتخب وأنه ح يغادر لمواجهة غانا.. يبقى كان الطبيعي من أول يوم لفتح السيستم يتم استدعاء اللاعبين ديل للتحقيق معهم حول ملابسات وأسباب توقيع عقدين وتركهم يختاروا العقد الذي يرغبون في اعتماده والنادي الذي يرغبون في اللعب له ليتم اعتماد تسجيلهم لهذا النادي وفسخ العقد الآخر وإصدار العقوبة بحقهم بحسب ملابسات القضية ..
فمن غير المنطقي وغير الطبيعي أن تترك لجنة معنية ب(أوضاع اللاعبين) أمر اؤلئك اللاعبين معلق بهذه الطريقة دون أن يدركوا هوية ناديهم ودون أن تدرك الأندية إن كان هؤلاء اللاعبين هم لاعبوها أم لا، لا يعقل ترك الأمر معلقا ومبهما بهذه الطريقة طوال هذه الفترة مع العلم أن فترة التسجيلات شارفت على النهاية وبالتالي مسلك الإتحاد ولجنة أوضاع اللاعبين غير مقبول بالمرة وينم عن استهتار وعدم احترام لا للأندية ولا للاعبين من اللجنة المعنية بأوضاعهم وقبل هذه وتلك ضعف في مواجهة القضايا المتعلقة بأندية القمة ونتمنى أن لا يكون للأمر علاقة بمؤامرة تشترك فيها اللجنة.

التعليقات مغلقة.