الحركة الإسلامية ترحب بفصائل الثورية وتدعو إلى عهد جديد تلتئم فيه جراحات الوطن

29

الخرطوم- أبوسفيان محمد
أعلنت الحركة الإسلامية، ترحيبها التام بأطراف فصائل الجبهة الثورية الذين استجابوا لصوت العقل والحكمة ووضعوا السلاح وانضموا إلى السلام.
ودعت الحركة في بيان اطلع عليه (سودان 4 نيوز)، أن يكون اتفاق السلام ووصول أطرافه إلى الخرطوم، فاتحة خير لعهد جديد تلتئم فيه جراحات الوطن.
وأكدت أن السلام المنشود لا يتحقق الا بإرادة قوية وتناسي الخلافات والتوافق على صفحة جديدة تبدأ بإقامة العدل وإعادة الهيبة والاحترام لمؤسسات العدالة والقانون.
ونوهت إلى أن الأولويات المهمة الآن، هي إعادة اللحمة الوطنية وتهدئة النفوس وابتدار مشروعات المصالحة المجتمعية.
وأكدت الحركة أنها منذ نشأتها تدعو إلى نشر قيم الدين الفاضلة التي تصون وحدة المجتمع وتحافظ على سلمه وأمنه.

التعليقات مغلقة.