الحزب الاتحادي الديمقراطي بالمملكة المتحدة وايرلندا ينعي السيد الإمام الصادق المهدي

35

تلقى الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل بالمملكة المتحدة وايرلندا بمزيد من الحزن والاسى النبأ الفاجع والمحزن بوفاة السيد الامام الصادق المهدي أمس بمدينة أبوظبي إثر إصابته بوباء كورونا.
والحزب اذ ينعي الفقيد العزيز ، ليؤكد أن البلاد برحيله فقدت قائداً بارزاً كرّس حياته لخدمة وطنه وأمته ورفعة شأنها، عبْر مواقف مشهودة من أجل تحقيق الديمقراطية والحريّة والسلام ، ووهب حياته لنهضة السودان والدفاع عن قضاياه بكل صدق وأمانة وإخلاص.
يعرب الحزب الاتحادي الديمقراطي بالمملكة المتحدة وايرلندا عن خالص تعازيه وصادق مواساته بوفاة السيد الامام الصادق المهدي ،ونستذكر الدور الذي اضطلع به الفقيد العزيز في تعزيز العلاقات الأخوية التاريخية المتميزة التي تربط بين الختمية والانصار وبين الاتحاديين وحزب الامة ونشيد باسهاماته وجهوده في توثيق التعاون والعمل المشترك مع رفيق دربه ونضاله مولانا السيد محمد عثمان الميرغني رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي في خدمة الوطن والمواطن .
داعين الله سبحانه وتعالى أن يتغمد الفقيد العزيز بواسع رحمته ومغفرته ورضوانه ويسكنه فسيح جناته، ويلهم أسرته الكريمة جميل الصبر والسلوان والعزاء للاحباب بالمملكة المتحدة وايرلندا ولجماهير الانصار وحزب الامة بالسودان.انا لله وانا اليه راجعون
طارق مكاوي
الحزب الاتحادي الديمقراطي
المملكة المتحدة وايرلندا
لندن الخميس ٢٦ نوفمبر ٢٠٢٠م

التعليقات مغلقة.