رداً على كباشي.. حمدوك: توزيع الاستحقاق تصور “قاصر” وصبرنا كثيراً على المشاكل مع المكون العسكري

34

الخرطوم- أبو سفيان محمد
أكد رئيس الوزراء د. عبدالله حمدوك، أن الحكومة الانتقالية ليس ضد الدين الإسلامي، مؤكدا أن الدين حي وأن تأثيره كبير بحياة الناس، وتابع “نطمح بأن لا يُزج بالدين في القضايا السياسية”.
ورأى حمدوك في حوار خاص بالتلفزيون القومي اتهام عضو مجلس السيادة الفريق أول شمس الدين كباشي له بشأن مسألة فصل الدين عن الدولة، بأنه عطاء من لا يملك لمن لاي ستحق، بغير الصحيح، مؤكدا أن ما قام به في أديس أبابا ولقاءه بالقائد “الحلو” من صلاحيات رئيس الوزراء.
وعدّ توزيع الاستحقاق لمن يستحق أو لا يستحق بالتصوّر القاصر، وتابع “ملف السلام تتم إدارته بالحكومة التنفيذية”.
وأقر حمدوك بوجود مشاكل بين المكون المدني والعسكري، مؤكداً أن المكون المدني صبر على تلك المشاكل لتجنب البلاد الانزلاق بما يحدث بدول الإقليم.
وأكد أن أي شخص يتصور بأن البلاد تُدار بفصيل مدني أو عسكري دون الآخر واهم، على حد تعبيره. وتابع “لا عساكر براهم لا مدنين براهم”.

التعليقات مغلقة.