عبد المنعم همت يشارك في احتفالية عيد النهضة العمانية

179

الخرطوم – سودان 4 نيوز

في إطار احتفالات سلطنة عمان بالعيد الوطني الخمسين احتفل الأولمبياد الخاص العماني بمحافظة ظفار هذه المناسبة تحت شعار (على النهج سائرون)،
حيث ألقى الشيخ نايف بن أحمد الشنفري رئيس الأولمبياد الخاص العماني بمحافظة ظفار كلمة الأولمبياد الخاص العماني قال فيها: “نتقدم بالتهنئة إلى صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق آل سعيد – حفظه الله ورعاه – بمناسبة العيد الوطني الخمسين المجيد”.

وتطرق خلال كلمته إلى مآثر جلالة السلطان قابوس – طيب الله ثراه – التي عايشها الجميع خلال خمسين عاما شهدت خلالها إنجازات تحققت على أرض الواقع.

وقال: “فقدنا قائداً عظيماً ولكنه سيظل حاضراً وخالداً معنا في عقولنا وقلوبنا وللأجيال القادمة بإذن الله تعالى”.

وأشار إلى أن “مسيرة ونهج السلطان الراحل سيتواصلان بوجود السلطان هيثم بن طارق آل سعيد – حفظه الله ورعاه – لتحقيق غدء مشرق لعماننا الحبيبة بإذن الله تعالى”.

وأضاف: “على الشباب العماني المثابرة والاجتهاد لبناء ونهوض السلطنه في مختلف المجالات وهذه مسؤولية كل مواطن الوقوف مع جلاله السلطان هيثم خلال المرحلة القادمه لنهضة مشرفة للسلطنة لتحقيق رؤية عمان ٢٠٤٠”.
كما تحدث الكاتب والمؤلف الدكتور عبدالمنعم همت
مؤلف كتاب “المنهج الفلسفي عند السلطان قابوس”، وتناول “المؤثرات المهمة في تكوين شخصية جلالة السلطان قابوس رحمه الله “.
استهل حديثه قائلا إن المفكر الواعي من تتشكل ملامحه الفكرية بناء على التجربة والملاحظة والتنفيذ مستفيداً من الواقع، مضيفاً أن قابوس رحمه الله اهتم بالتوفيق بين الأصالة والمعاصرة، حيث استفاد كثيرا من التراث العربي الإسلامي.
في صياغ متصل أشار همت إلى أن قابوس درس الفكر الغربي ووقف على نقاط القوة والضعف فيه من ما مكنه من إجراء المقاربة والمقارنة والاستفادة الواعية من تقدم الفكر الغربي.
كما أسهمت دراسته العلوم العسكرية في بناء شخصيته.

وأضاف همت أن قابوس عمل على زيارة دول مثل ألمانيا الشرقية، خلال وجوده في بريطانيا للدراسة، حيث هدف من ذلك الوقوف على الفكر الاشتراكي وذلك لوجود مؤثرات مهمة في عمان في ذلك الوقت وهي جبهة تحرير ظفار ذات التوجه الماركسي.

التعليقات مغلقة.