الحارث حمد الريح ينعي والده بكلمات حزينة

120

غيب الموت في ساعة متأخرة من ليلة أمس الفنان الكبير حمد الريح بعد مسيرة فنية باذخة أسهم من خلالها في تشكيل وجدان الشعب السوداني برصيد كبير من الأعمال الفنية الخالدة وبحنجرة ذهبية أخذت موقعها بين الكبار، ونعى الحارث ابن الفنان الراحل والده بكلمات حزينة عبر صفحته على الفيسبوك جاء فيها:
أنعيك اليوم مربياً وأباً وصديقاً
تغمدك الله بواسع رحمته وغفر لك وأسكنك الفسيح من جناته وربط علي قلوبنا لفقدك .
لن أطيل نعيك فأنا أشتاق إليك لعلي ألقاك قريباً عند مليك مقتدر .

التعليقات مغلقة.