مقتل( 4 )أشخاص واصابة مسئولين إثر هجوم حركة الشباب على فندق في مقديشو

146

وكالات- سودان4نيوز

قال الناطق باسم الشرطة الوطنية صادق دوديش في بيان “ان مجموعة من مقاتلي حركة الشباب هاجمت فندقاً تجارياً في منطقة بوندير مساء الأحد وتحاول قوّات الأمن القضاء عليها”.
وواكد تم أُنقاذ كثير من المدنيّين والمسؤولين السياسيّين وتم إجلاؤهم من الفندق
واعلن عن مقتل أربعة أشخاص على الأقل في حصار فندق “فيلا روز” الشهير في العاصمة مقديشو الذي يحتله مسلحون من حركة الشباب الصومالية، واضاف يتحصن المتطرفون في فندق فيلا روز الواقع في منطقة مركزية آمنة في العاصمة والفندق يرتاده عادة البرلمانيون وكبار المسؤولين. ويقع على مسافة شوارع قليلة من مكاتب الرئيس الصومالي حسن شيخ محمود.
وقالت ان “المسلحون الإرهابيون محاصرون داخل غرفة في المبنى وقوات الأمن أوشكت على إنهاء الحصارمضيفاً حتى الآن تأكدنا من مقتل أربعة أشخاص” من دون تحديد هوياتهم. وأضاف ضاهر: “أصيب الكثير من الأشخاص من بينهم مسؤولون حكوميون”. واوضح ان الجيش الصومالي سيطر في وقت سابق ، بدعم من عشائر محلية ومن “أتميس” وبمساندة جوية أميركية، السيطرة على منطقة هيران ومناطق واسعة في وسط البلاد.

وأعلنت حركة الشباب، ، مسؤوليتها عن الهجوم على موقعها الإلكتروني
ودانت قوة الاتحاد الإفريقي في الصومال “أتميس” الهجوم، واشادت بتغريدة على تويتر بـ”قوات الأمن الصومالية لردها السريع تفادياً لسقوط مزيد من الضحايا وإلحاق الضرر بالممتلكات”.
ويأتي هذا الهجوم الجديد في وقتٍ قرر الرئيس الصومالي المنتخب حديثاً في مايو شن “حرب شاملة” ضد حركة الشباب.

التعليقات مغلقة.