في ورشة الوضع الراهن لنظام الإمداد الطبي* *وزير الصحة : نعمل في ظروف سياسية واقتصادية معقدة انعكست على الوضع الصحي*

80

أكد وزير الصحة الاتحادية المكلف د.هيثم محمد ابراهيم، أنهم يعملون في ظروف معقدة سياسية واقتصادية والتي انعكست بدورها على الوضع الصحي.
وأشاد هيثم عند مخاطبته أمس بمباني الصندوق القومي للامدادات الطبية، ورشة الوضع الراهن لنظام الامداد الطبي والتي نظمها الصندوق القومي للامدادات الطبية بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة، بجهود القائمين على أمر الورشة باعتبارها ستخرج بمخرجات واضحة تعتبر هي الأساس للامداد الطبي بصورة عامة، مؤكدا أن الهدف هو أن يلقي المريض الدواء المحتاج له دون عناء.

و قطعت مدير الإدارة العامة للصحة الدولية بالوزارة د. سارة الياس، بالإلتزام بالبرنامج،لافتة إلى الشراكة مع اليونيسف وتجويد نظام الإمداد مشيرة إلى
تقديم عدد من الأوراق العلمية من خلال الورشة وأضافت قائلا إن الأوراق مبنية على الدراسات في الفترة السابقة لتقييم نظام الإمداد.
وأشارت الياس،إلى ان الورشة تهدف لدعم وتجويد الخدمات على المستوى الولائي.
وشارك في الورشة إلى جانب الصحة الاتحادية والأمدادات الطبية والخدمات الطبية بالقوات المسلحة، والجمارك وممثلين للولايات، والمواصفات والمقاييس، والدواء الدائري، والخدمات الطبية بالشرطة.
وتهدف الورشة لتقييم الوضع الراهن لنظام الامداد الطبي وبناء مقدرة المشاركين في مجال المشتريات والدعم اللوجستي لتقوية النظام الصحي.

وزارة الصحةالإتحادية
إدارة الإعلام والعلاقات العامة والمراسم
12ديسمبر 2022م

التعليقات مغلقة.