*موسي ابكر يؤكد علي أهمية تحري الاعلاميين في الدقة والصدق في نقل الاخبار

62

ام درمان : بكري خليفة
كشف الاستاذ موسي ابكر عوض مدير مؤسسة الاستاذ موسي التربوية التعليمية الخاصة أن الاعلامي يمكنه بجرة قلم وبكلمة ان يشعل (حروبات) داعيا الاعلاميين لتحري الدقة والصحة فيما يقولون واضاف خلال حديثة في مؤتمر الاذاعات والقنوات الإلكترونية “راديو علي مودك” والذي جاء برعاية مؤسسة الاستاذ موسي أمس بقاعة الشهداء بام درمان أن الاعلاميين الشباب لا يتلقون تدريب من الدولة وتنصلت من الإعلام كما تنصلت من التعليم والشباب غادرو البلاد عبر طرق الهجرة الشرعية وغير الشرعية وحث موسي الدولة علي ضرورة تدريب الشباب ،واضاف قائلا اقدم طرح أن تكون هنالك مشاركة بين التعليم الخاص والاعلام لاننا مكتوين بالاشاعات وعبر عن سعادته في المشاركة داخل المؤتمر والمعلمون والاعلامييون يعملون في قضية واحدة ،وفي قديم الزمان يقولون أن الإعلام هو السلطة الرابعة ولكن الإعلام السلطة الاولي والثانية والثالثة والرابعة والتشابة بين الاعلامي والمعلم كلاهما يتقاضون اجر زهيد بما يقومون به ويعملون في اوضاع خطرة ومحاسبون عند المجتمع في اقل هفوة وكل ما يقدمون من جميل غير منظور والجميع ينظر الي الهفوات والاخطاء.

التعليقات مغلقة.