قبل نهائي المونديال فضيحة تلاحق مبابي مع عارضة أزياء متحوّلة جنسيّاً

99

 

مع تصدر اسم كليان إمبابي محركات البحث، عقب تأهل منتخب فرنسا إلى المباراة النهائية في كأس العالم على حساب منتخب المغرب 2-0 لاحقته مجدداً فضيحة صديقته المتحولة جنسياً التي ارتبط اسمها مع اسمه في كثير من عمليات البحث.

وسلطت صحيفة “ماركا” الإسبانية الضوء عن الصديقة المقربة للنجم الفرنسي، مبابي، وهي إينيس راو، حيث كشفت محركات البحث عن صور فاضحة لهما.

ولفتت الصحيفة إلى أنه “منذ بضعة أشهر، ارتبط اسم مبابي عاطفياً باسم إينيس راو، عارضة الأزياء المتحولة جنسياً (transgender) وفتاة غلاف مجلة Play Boy السابقة”.

وأضافت أن “وسائل إعلام في إيطاليا وفرنسا، على وجه الخصوص، تتابع قصة مبابي وراو، عارضة الأزياء البالغة من العمر 32 عاماً، التي وُلدت ذكراً وغيّرت جنسها في سن الـ 16، وحصلت تدريجياً على مكان في عالم عرض الأزياء”.

وعلى الرغم من عدم إعلان مبابي ولا راو عن أي علاقة رسمياً بينهما، ظهرت بعض الصور في الأشهر الماضية حيث شوهدا سعداء للغاية على متن يخت، وهما يتحدثان بمرح، وعلى حسابها على إنستغرام تمتلك راو أكثر من مليون متابع والعديد من الصور التي تظهر فيها كعارضة أزياء.

وتتجه الأنظار إلى نهائي المونديال في قطر يوم الأحد المقبل، حيث يلتقي منتخبا فرنسا والأرجنتين بعد أربع سنوات ونصف من مواجهتهما في ثمن نهائي مونديال روسيا، عندما حقق رجال المدرب ديدييه ديشان فوزاً لافتاً 4-3 في طريقهم إلى لقبهم الثاني.

التعليقات مغلقة.