أميرة الفاضل تشكر ضباط المطار وتستنكر الحظر

0

الخرطوم- سودان 4 نيوز:

بعثت مفوض الشؤون الاجتماعية بالاتحاد الإفريقي؛ أميرة الفاضل، وهي وزيرة سابقة وقيادية بحزب المؤتمر الوطني المحلول، بتسجيل صوتي إلى إحدى المجموعات في تطبيق التواصل الاجتماعي (واتساب)، شكرت خلاله ضباط الشرطة بمطار الخرطوم الذين قالت إنهم تعاملوا معها بمهنية عالية وتهذيب حين أبلغوها بقرار حظرها من السفر أمس السبت، إلى مقر عملها في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، قبل أن تتراجع لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد عن قرار الحظر الذي ثبت لاحقا انه غير قانوني.
وقالت أميرة الفاضل في التسجيل الذي رصده محرر (سودان 4 نيوز)، إن ضباط الشرطة في المطار ابلغوها بكل تهذيب بالقرار والجهة التي اصدرته وانهم تعاملو معها باحترام طوال فترة الانتظار التي قضتها بالمطار قبل معالجة المشكلة.
وأضافت انها تود ان تسجل صوت شكر لضباط المطار وقيادات الشرطة ووزارة الخارجية، رغم استمرار رفضها واحتجاجها لقرار الحظر الذي وصفته لأنه غير قانوني.
وأشارت أميرة الفاضل إلي أن وزارة الخارجية نفت علمها بالقرار.
وفوجئت أميرة الفاضل بحظرها من السفر حين وصلت إلى مطار الخرطوم متجهة إلى مقر عملها بأديس أبابا وذلك بقرار من لجنة ازالة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الأموال، ولَم تتمكن من السفر إلا بعد تدخل جهات عليا للحيلولة دون الدخول في أزمة مع الاتحاد الإفريقي.
وكانت مفوضة الشؤون الاجتماعية بالاتحاد الإفريقي قد وصلت الخرطوم مطلع الشهر بدعوة رسمية من حكومة السودان لحضور تدشين إعلان نتائج بحث أعده الاتحاد الإفريقي عن الآثار الاقتصادية والاجتماعية للجوع على المجتمعات الإفريقية بإشراف وتمويل الاتحاد. وكان مقررا إعلان نتائج البحث من الخرطوم في احتفال بحضور ممثلي المنظمات الدولية
بجانب أميرة الفاضل باعتبار أنها مفوض الشؤون الاجتماعية بالاتحاد الافريقي وصاحبة الاختصاص.
وأفادت تقارير إخبارية نشرت أمس، أنه تم سحب مظاهر الاستقبال بما فيها السيارة المخصصة لها عند وصولها الخرطوم، بصفتها الرسمية ثم تم إبلاغها بإلغاء الاحتفال بسبب مشاركتها فيه.
وقالت التقارير أن أميرة الفاضل طلبت من الجهات التي أبلغتها بذلك، السماح بقيام الاحتفال لتفادي الحرج باعتبار أن ضيوفا آخرين كانوا قد بدأوا بالفعل التوافد آلى الخرطوم متعهدة بعدم المشاركة في الاحتفال، إلا انها أبلغت أن قرار الغاء الاحتفال لا رجعة فيه.
وكانت أميرة الفاضل قد اعلنت قبل أسابيع عدم رغبتها في الترشح كممثلة للسودان في أي منصب في الاتحاد الإفريقي.
وأبدت استيائها واستنكارها لكل هذه الإجراءات وتساءلت
عن الأسس القانونية والخطوات التي اتبعتها لجنة إزالة التمكين ولماذا لم تخطر بهذه الإجراءات.

التعليقات مغلقة.