احتراق 17 منزلا في قريتين بشمال دارفور

4

الخرطوم- سونا:
أُصيب أربعة مواطنين بحروق متفاوتة جراء اندلاع حريق يوم السبت بقرية أم عشرة التي تبعد (36) كيلو مترا بالريف الشرقي لمدينة الفاشر حاضرة ولاية شمال دارفور، حيث التهمت النيران عدد (11) منزلا مشيدا بالمواد المحلية بالكامل بجانب حرق مخزون تلك الأسر من المحاصيل الزراعية النقدية والممتلكات الأخرى.
وعزا احد اعيان القرية يدعى آدم زكريا في تصريح (لسونا) اندلاع الحريق الى شدة وسرعة الرياح المصحوبة بالغبار والأتربة التي ساعدت بدورها في انتشار السنة اللهب مما أدى الى حدوث تلك الخسائر، مشيرا الى ان المصابين الأربعة تم نقلهم الي مركز صحي المنطقة لتلقي العلاج، وناشد زكريا حكومة الولاية وديوان الزكاة ومنظمات ووكالات الامم المتحدة والخيرين تقديم يد العون للمتضررين الذين اصبحوا في العرا۽ بلا مٲوى.
كما شهدت قرية ساني كرو بمحلية كليمندو حريق مماثلا يوم الجمعة قضى على عدد ستة منازل بصورة كاملة بالإضافة إلى إتلاف كميات كبيرة من المحاصيل والحبوب الغذائية.
وأوضح المواطن الأمين على موسى أحد المتضررين أن الحريق أحدث أضرارا كبيرة فى ممتلكات المواطنين مناشدا الجهات الرسمية والشعبية والخيرية ضرورة التدخل العاجل لتقديم المساعدات والعون للمتضررين.
وكانت قرية أم هجاليج بريفي الفاشر الغربي قد شهدت يوم السبت قبل الماضي واحدا من أسوأ الحرائق الموسمية بشمال دارفور والذي أدى إلى إحراق أكثر من 200 منزل مما دفع بحكومة الولاية بقيادة الوالي المكلف اللواء الركن مالك الطيب خوجلي إلى زيارة القرية وإغاثة المتضررين.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!