الأمين داؤود: سأواجه بلاغات “كيدية” في الخرطوم

8

قال رئيس الجبهة الشعبية المتحدة؛ الأمين داؤود، إنه سيواجه البلاغات “الكيدية” التي حُررت بحقه. وأضاف “سأمثل بحضور شخصي أمام المحكمة لتبرئة نفسي من أية تهمة وُجهت ضدي”.
وأوضح داؤود، في بيان أنه سيبدأ فورا ممارسة دوره السياسي والاجتماعي مع السلطة التنفيذية والمجتمع السوداني في تذليل أي عقبات تقف امام الانتقال المدني السلمي نحو الديمقراطية.
وقال إن الوضع يتطلب
تواجد قيادات الجبهة الشعبية المتحدة داخل السودان.

وفيما يلي ينشر (سودان 4 نيوز) نص التعميم الصحفي للأمين ذاؤود:

يتطلب الوضع التواجد لقيادات الجبهة الشعبية المتحدة في داخل السودان ، ايمانا منا باهمية إحداث التغيير الذي ينشده شعبنا بتضحياته الجسامة بعد ان مهروا بدمائهموبعد التوقيع علي اتفاق سلام شرق السودان في جوبا رأت قواعد الجبهة الشعبية المتحدة ان تبتدر بدعوة قيادتها السياسية للداخل بغرض القيام بدورها السياسي في الداخل بعون الله وبجماهيرها الصامدة ذلك بتعاون مع الحكومة الانتقالية وبقية القوي السياسية والمدنية علي نطاق البلد اولها الحرية التغيير . بهذا قررت الاتي :-
اولا – الدخول للبلاد لمواجهة البلاغات الكيدية التي حررت كيدا، سأمثل بحضور شخصي أمام المحكمة لتبرئة نفسي من أية تهمة وُجهت ضدي .
ثانيا :- ابدأ فورا ممارسة دوري السياسي والاجتماعي مع السلطة التنفيذية والمجتمع السوداني في تذليل اية عقبات تقف امام الانتقال المدني السلمي نحو ديمقراطية، فهذه رغبة الجماهير العظيم .
الامين داود
رئيس الجبهة الشعبية المتحدة
01-05-2020

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!