الإمارات ترسل 7 أطنان من المعدات الطبية لمجابهة كورونا بالسودان

1

الخرطوم- سودان 4 نيوز:

هبطت بمطار الخرطوم ليل أمس، طائرة إماراتية تحمل سبعة أطنان من الإمدادات الطبية، في إطار المبادرات التي تنفذها دولة الإمارات بتوجيهات القيادة للمساعدة في مكافحة تفشي فيروس كورونا المستجد.

وشكر وزير الصحة د.أكرم علي التوم، حكومة وشعب الإمارات على الدعم الكبير فى هذا الظرف الدقيق الذى يمر به العالم في مواجهة جائحة كورونا، مؤكداً أن مسيرة التعاون فى المجالات كافة ستستمر بين السودان والأشقاء فى دولة الإمارات لما فيه منفعة الشعبين الشقيقين.

روابط أخوية

من جانبه قال سفير الإمارات لدى السودان حمد الجنيبى، إن هذه الإمدادات سيستفيد منها أكثر من سبعة آلاف من العاملين في مجال الرعاية الصحية لتعزيز جهودهم في احتواء انتشار الفيروس، مشيرا إلى أنها تأتي فى إطار الروابط الأخوية بين بلاده والسودان ودفعا للعلاقات بين البلدين فى المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية.

وأضاف الجنيبي، أن بلاده ظلت تقف إلى جانب جميع الدول التي تعمل جاهدة لوضع حد لهذه الأزمة الإنسانية، موضحا أن مد يد العون في هذه الظروف وتعزيز التضامن والتعاون بين الدول بات ضرورة ملحة لمواجهة تفشى فيروس كورونا المستجد.


وبالرغم من أن يد العون الإماراتي وصلت إلى أنحاء كثيرة من العالم شملت التعاون مع منظمة الصحة العالمية، إضافة إلى تزويد عدد من الدول، من بينها الصين وإيران وأفغانستان وباكستان وسيشل، بالمواد الطبية اللازمة ومواد الإغاثة والضروريات، وكل أشكال الدعم لتجاوز هذه الأزمة، إلا أن الدعم الإماراتي للشعب السوداني يتميز بخاصية الاستمرارية في كل الظروف.

24 دولة

وأعلنت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية، الثلاثاء، أنها قدمت أطنانا من المساعداتَ الإنسانية إلى 24 دولة، وذلك في إطار الجهود التي تبذلها الدولة لمكافحة فيروس كورونا المستجد.

وقالت وزارة الخارجية الإماراتية، في بيان، إن مجموع ما قدمته الإمارات من مساعدات للدول الـ24، بلغ 260 طنا، وقد استفاد منها 260 ألف شخص من العاملين في قطاع الرعايا الطبية.
وفي مارس الماضي، قدم صندوق أبوظبي للتنمية مستلزمات لدعم القطاع الزراعي في السودان بقيمة إجمالية تبلغ نحو 40 مليون درهم من خلال توفير تسعة ملايين كيس لتعبئة وتغليف المحاصيل والمنتجات الزراعية، في إطار الدعم الذي تقدمه دولة الإمارات العربية المتحدة للحكومة السودانية لدعم القطاع الزراعي في البلاد.

مدينة إنسانية

والشهر الماضي استقبلت المدينة الإنسانية في أبوظبي الطائرة الإماراتية التي أجلت الطلاب والأسر السودانية من ووهان الصينية، التي انتشر فيها فيروس كورونا، وقضى السودانيون نحو 25 يوما في الحجر الصحي بالمدينة الإنسانية المجهزة بأحدث الأجهزة الطبية والصحية والإجراءات الوقائية والترفيهية، قبل أن يعودوا إلى أسرهم في السودان.

مير رمضاني

وأمس الأول استقبل مطار الخرطوم الدولي طائرتان اماراتيتان تحملان (المير الرمضاني) مؤونة رمضان، وهو دعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك (أم الامارات) رئيسة الاتحاد النسائي العام والرئيس الاعلى للامومة والطفولة والرئيس الفخري لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي ضمن جسر جوي من أربع طائرات في إطار مبادراتها الانسانية وتحمل الطائرات 160طنا.

3 مليارات دولار

يُشار إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية قد أودعتا في شهر أبريل 2019 مبلغ 500 مليون دولار أمريكي في البنك المركزي السوداني في إطار المنحة المقدمة من البلدين والبالغ قيمتها 3 مليارات دولار أمريكي لدعم الإستقرار المالي للسودان، كما ورّد الصندوق في وقت سابق 540 ألف طن من القمح بقيمة 150 مليون دولار أمريكي لتلبية الاحتياجات الملحة للشعب السوداني من الغذاء، إضافة إلى توفير المستلزمات المدرسية من المقاعد لتُغطية احتياجات 400 ألف طالب.
وتقوم الدولتان كذلك بتقديم الدواء والمشتقات النفطية والاحتياجات الزراعية ضمن المنحة المقدمة لضمان تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة في البلاد.

التعليقات مغلقة.