التحقيق مع ٣٠ متهما بينهم نظاميون في أحداث معسكر كريندنق بالجنينة

2

الجنينة- سودان 4 نيوز :

اكد والي غرب دارفور اللواء د. ربيع عبدالله آدم مواصلة التحقيق مع أكثر من 30 من المتهمين (بينهم نظاميون) في أحداث الجنينة التي وقعت بمعسكر كريندنق في ديسمبر الماضي.
وبدأ العشرات من المتضررين في العودة، بعد أن قامت السلطات المختصة ببناء وإعادة بناء المساكن التي تضررت جراء الأحداث التي أودت بحياة 54 شخصاً وشردت نحو 40 ألف شخص، وفقا لتقرير مكتب شؤون الإنسانية للأمم المتحدة ” أوتشا”. وقال الوالي خلال مخاطبته العائدين في المعسكر، إن الأحداث جاءت نتيجة لتراكمات وترسبات ماضي مرير شابته الكثير من السياسات الخاطئة من نظام الإنقاذ البائد، ما أدى إلى حدوث مشكلة دارفور الكبرى في العام 2003.
وأضاف أن استمرار وجود النازحين في المعسكرات خلق الكثير من الغبن والمرارات داخل النفوس مما أدى إلى انفجار حادثة معسكرات كِرِيندنق المؤسفة وتداعياتها التي اتخذت أبعادا كارثية.
وكشف الوالي عن ترتيبات جاري تنفيذها لتجاوز أزمة الجنينة والعبور إلى آفاق التعايش السلمي بين مكونات المنطقة ،
وأوضح أن التحقيق مع المتهمين يأتي في إطار تلبية مطالب النازحين بالقبض على الضالعين في الأحداث بجانب التغيير الجذري لحكومة ولاية غرب دارفور بإقالة الوالي السابق.
وأشار إلى تشكيل منسقية أمن وطوارئ يقودها ضابط رفيع تضم المكونات العسكرية المختلفة من جيش وشرطة ودعم سريع وقوات مسلحة تحت إمرة والي الولاية للتدخل الفوري.

التعليقات مغلقة.