الجاكومي: “شلة أصحاب” اختطفت الحرية والتغيير

9

الخرطوم: خالد الفكي

اتهم القيادي في نداء السودان، محمد سيد أحمد “الجكومي”، عضو المكتب القيادي للجبهة الثورية السودانية، مجموعة وصفها بـ “شلة أصحاب” باختطاف تحالف إعلان الحرية والتغيير بعزل كافة التنظيمات المنضوية تحت مظلته عن القرارات والأحداث، والعمل على تمرير اجندات ورؤى لا تمثل جميع منسوبي التحالف الحاكم.

وقال الجكومي لـ (سودان 4 نيوز) “إننا نسعى لإعادة صياغة إعلان الحرية والتغيير إلى منصة التأسيس وإحداث إضافات حقيقة وفعالة بمشاركة لجان المقاومة والأجسام المطلبية ومنظمات المجتمع المدنى وكافة التنظيمات السياسية التي قادت الحراك الثوري الجماهيري منذ 13 ديسمبر وهي تطالب بإسقاط نظام البشير”.

وأكد لـ (سودان 4 نيوز)، أنهم لايتحدثون عن انشقاقات داخل تحالف الحرية والتغيير بل عن ضرورة إصلاح وتصحيح المسار وإعادة الأمور لنصابها.

وأضاف “أزمة الحرية والتغيير أنها شغالة باخوي وأخوك وصاحبي وصاحبك ودفعتي ودفعتك وهذا ما اورثنا الفشل في إنجاز مهام الثورة المجيدة”.

وكشف الجاكومي لـ (سودان 4 نيوز) عن اجتماع مرتقب للمجلس الرئاسي لكتلة نداء السودان للتشاور حول قرار تجميد وتعليق المشاركة داخل الحرية والتغيير لحين تصحيح المسار.

وأشار إلى تسليم عدة رؤى ومبادرات إصلاحية تتعلق مسار الحرية والتغيير إلى مبادرة أساتذة جامعة الخرطوم لمناقشتها وتجميعها في رؤية موحدة تحصد موافقة الجميع ويوفر السند والدعم لأجل تنفيذ خارطة الإصلاح.

ووجه الجكومي خلال حديثه لـ (سودان 4 نيوز)، نصال النقد الحادة إلى صدور قيادات رفيعة في التحالف الحاكم بأنها ظلت تتسيد المشهد السياسي باسم الحرية والتغيير دون أي سند ومسوغ قانوني أو إداري من الكتل والكيانات الممثلة للحرية والتغيير.

وزاد “للأسف بعض القيادات توجد في أكثر من خمس لجان داخلية في الحرية والتغيير دون جدوى ولا أثر للفعل، بل تكريس للسلطة والتغول على حقوق الآخرين في التحالف”.

وأعلن الجاكومي تشكيل لجنتين داخل تحالف نداء السودان لأجل إصلاح وتقويم مسارات كل من الحرية والتغيير ونداء السودان في ذات نفسه.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!