الحكومة: فتح مكتب لمفوض حقوق الإنسان للقضاء على العنصرية واللون أو القبيلة

10

جنييف: سودان 4 نيوز

أكد سفير السودان بجنيف عثمان أبو فاطمة مشاركة السودان الفاعلة في جلسة مجلس حقوق الإنسان حول انتهاكات حقوق الإنسان الخاصة بالعنصرية.

وأكد سفير السودان لدى مخاطبته مجلس حقوق الإنسان أن ثورة ديسمبر جاءت من أجل المساواة والقضاء على جميع أشكال التمييز العنصري.

وأضاف “فتح مكتب للمفوض السامي لحقوق الأنسان بالامم المتحدة في السودان يدل على رغبة السودان على القضاء على العنصرية والتمييز القائم على العرق أو اللون أو القبيلة”.

وأكد أبوفاطمة أن السودان عمل على أن مشروع القرار الصادر من المجلس حول العنصرية يكون قرارا توافقيا بين جميع اعضاء المجلس للقضاء على ظاهرة العنصرية وخاصة التي توجه ضد الأشخاص ذوي الأصول الإفريقية.

ويشير “سودان 4 نيوز” إلى مداخلة سعادة السفير جادت خلال “قروب خبراء حقوق الإنسان”، الذي يضم مسؤولي حقوق الإنسان بالدولة وقيادات المجتمع المدني وخبراء وأكاديميين بارزين وإنشاء بواسطة بعض موظفي مفوضية حقوق الإنسان.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!