“المؤتمر السوداني” يدعو لإجراء تغيير شامل في تركيبة السلطة الإنتقالية

4

الخرطوم- سودان 4 نيوز:
دعا حزب المؤتمر السوداني لإجراء تغيير شامل في تركيبة السلطة الإنتقالية؛ وتغيير أعضاء مجلس السيادة منخفضي العطاء لتقوية الجانب المدني؛ وإستبدال تركيبة مجلس الوزراء الحالية بعناصر ذات كفاءة وخبرة سياسية وقدرة على العمل التنفيذي.
وأشار لأهمية وضع سقف زمني محدد و ملزم لاستكمال هياكل السلطة؛ باسراع رئيس الوزراء بتعيين ولاة أكفاء يراعي فيهم اختيار مواطني الولايات وتوافق القوى السياسية؛ وتمثيل النساء؛ كما يجب تشكيل المفوضيات ومجالس استشارية للوزارات وتكوين المجلس التشريعي.
وطالب رئيس حزب المؤتمر السوداني د. عمر يوسف الدقير، في مؤتمر صحفي بوكالة السودان للأنباء، بوضع هيكل تنظيمي لتوسيع المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير وإعادة هيكلته بتكوين قطاعات تهتم بقضايا الحكم وتربط بينه والحكومة وتلغي اللجان المؤقتة القائمة مع انتخاب هيئة تنفيذية تُضمّن فيها كل القوى الرئيسية بأوزانها الحقيقية وتباشر مهام العمل اليومى القيادى على أن تستمر التنسيقية كجسم تنظيمى يعنى بقضايا بناء الحرية والسلام والأجسام القاعدية الثورية فى الأحياء والمدن والولايات والمؤسسات.

ودعا حزب المؤتمر السودانى للإسراع بعقد مؤتمر تداولي لقوى الحرية والتغيير بحضور كل المكونات المنضوية تحت كل كتلة من كتل الحرية والتغيير والجبهة الثورية وكافة القوى الموقعة على إعلان الحرية والتغيير وممثلى لجان المقاومة وممثلى تنسيقيات الحرية والتغيير فى الولايات لاجازة رؤية سياسية متفق عليها فى كافة القضايا.

ورأى الدقير أن يتم ذلك عبر مؤتمر تداولي.

واقترح قيام جسم أعلى ينعقد كل ثلاثة أشهر يضم المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير وممثلى تنسيقيات الولايات ليضع الخط العام ويتابع تنفيذه بصورة دورية.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!