المهدي: إهمال الأزمة الاقتصادية يؤدي إلى إسقاط الحكومة

0 3

الخرطوم- سودان 4 نيوز :

قال رئيس حزب الأمة القومي، الصادق المهدي، إن هناك صعوبة في الانتقال الكامل من الحكم العسكري إلى الحكم المدني، مؤكداً أن إهمال معالجة الأوضاع الاقتصادية سيقود إلى إسقاط الحكومة.
وطالب المهدي، خلال لقاء جمعه مع “تجمع شباب الثورة”، في منزله اليوم “الثلاثاء”، باستصحاب القوى السياسية التي ظهرت عقب ثورة ديسمبر لتكون جزءاً من المعادلة السياسية، ورأى أن الأزمة الاقتصادية هي أبرز المشاكل التي تهدد الفترة الانتقالية، وأضاف :”إذا لم تتم معالجتها سيقود ذلك إلى إسقاط الحكومة”.
وقال الصادق المهدي، إن المشاكل التي كانت قبل اندلاع الثورة ما زالت قائمة، بسبب تمكن المؤتمر الوطني من مفاصل الدولة وامتلاكه أسلحة وأموال طائلة تصل إلى (15) ترليون جنيه، بجانب علاقاته الخارجية مع بعض الدول.
وأوضح المهدي، أن علاقات السودان الخارجية تحتاج إلى وقت حتى تتحسن، وشدد على ضرورة تكوين مفوضية للسلام، بدلاً عن كثرة مسارات التفاوض، ودعا الشعب السوداني لمساندة حكومة الفترة الانتقالية لتعبر بالبلاد إلى بر الأمان.

اترك رد