الموت يغيب محمد علي المرضي

0 4

الخرطوم- سودان 4 نيوز :

غيب الموت فجر اليوم الخميس بمستشفى الزيتونة بالخرطوم، مولانا / محمد علي المرضي المحامي، حاكم إقليم كردفان ووزير العدل الأسبق.
ويعد الراحل كما كتب الزميل محمد أحمد الدويخ، من أوائل رموز كردفان في القضاء والمحاماة وأبرز أعيان قبيلة الشويحات المعروفة.
ولد الراحل بمدينة الأبيض التي تشرفت به وساهم في رفعتها على مدار سنوات عمله القضائي والإداري،
بجانب عمله في القضاء والمحاماة وارسائه دعائم القانون والعدالة .
الراحل والد كل من :
إسماعيل بالخرطوم والباشمهندس مرضي بمصفاة الجيلي للبترول والباشمهندس عماد الدين، شقيق الاستاذة / درية المرضي وخال أشرف يسن الصول ومحمد يسن الصول وصهر يسن محمد و الحسن الصول – وصهر الدكتور مامون يسن بدوي بالمملكة العربية السعودية وصهر آل هاشم أمين والسادة الإسماعيلية ونسيب محمد عوض عمر واللواء إسماعيل عمر ، جد د. حسام الطيب المرضي وقريب أولاد المرحوم النور مكي أحمد والأستاذ /فتح الرحمن عباس وأشقاؤه وآل الكرير وعموم الشويحات ،،،
سيشيع جثمانه بالخرطوم صباح اليوم الخميس 27/2/2020 .
يقام المأتم بمنزله بمدينة الشهيد طه الماحي بجبرة .
ملامح من سيرة الراحل :
منذ تخرجه في كلية القانون بحامعة الخرطوم ، عمل محمد علي المرضي في سلك القضاء ومن أبرز الذين زاملهم بالمهنة بالهيئة القضائية وديوان النائب العام والمحاماة :
مولانا بابكر زين العابدين ، مولانا زكي عبدالرحمن ، مولانا حسن البيلي ، ومن المحامين :
التجاني الكارب ، عمر شمينا ، عمر عبد العاطي ، فرانسيس دينق ، الفاضل نايل ، وأمين مكي مدني
استقال من القضاء بسبب حمامات
كان الراحل غيورا على مصلحة وطنه الصغير كردفان ومهموم بتأهيل مؤسساته خاصة مسقط رأسه مدينة الابيض حيث درس الأولية بمدارس شنتوت التي تقع بحي الشويحات العريق ومن أبرز المواقف التي ذكرها الراحل في إحدى مقابلاته انه وفي احدى فترات عمله بالابيض، تعرضت حمامات المؤسسة للانهيار فشرع المرضي في تأهيلها ولكن صدر قرار بنقله للعمل بالفولة، فطلب من قاضي المديرية فرصة اسبوعين لإكمال تلك الإصلاحات ولكنه رفض طلبه فتقدم المرضي باستقالته واتجه الى المحاماة.
عمل المرضي بالسعودية مستشارا بميناء جدة ثم حاكما لإقليم كردفان، ثم وزيرا للعدل.
جده قتل هكس وانتزع بندقيته ..
الراحل /محمد علي المرضي هو حفيد الخليفة دفع الله الضو (الشويحي) هو الذي قتل هكس باشا في شيكان مع خلفاء المهدية وانتزع بندقته وهي الآن موجودة بمتحف شيكان بالابيض .

اترك رد