“النقل النهري” يعود إلى مجاريه و450 مليون دولار إلى الخزينة العامة

3

لجنة إزالة التمكين تضع يدها على منظمة تابعة لأسرة المخلوع
الخرطوم- سودان 4 نيوز :

أعلن رئيس لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الأموال، استعادة أصول عدد من ممتلكات الدولة المنهوبة.
من جهته أكد عضو اللجنة محمد الفكي سليمان، عضو مجلس السيادة الانتقالي، استمرار عمل اللجنة لاسترداد كل الحقوق المنهوبة للشعب وأضاف ان اللجنة.
وأعلنت اللجنة استرداد أصول هيئة النقل النهري لصالح وزارة المالية والمقدرة ب450 مليون دولار، والتي توزعت أسهمها بين شركة عارف الكويتية وشركة النيل وشركات أخرى.


وتم فتح بلاغات في عدد من رموز النظام السابق المتهمين بالتورط في صفقة تحويل الهيئة من مرفق حكومي إلى خاص بحكم مناصبهم أو أشخاصهم وهم: الزبير أحمد الحسن وزير المالية وقتها، علي محمود عبدالرسول وزير دولة بالمالية، عبدالرحمن نورالدين رئيس اللجنة الفنية للتصرف في مراكز القطاع العام، الشريف أحمد عمر بدر وزير الاستثمار، أحمد مجذوب، والعبيد فضل المولى.

كما أعلنت اللجنة استرداد جميع ممتلكات منظمة معارج للسلام والتنمية التابعة لأسرة الرئيس المخلوع عمر البشير، وأبرز ممتلكاتها الأراضي المشيد عليها مستشفى الأمل بكوبر ومجمع النور بكافوري.
وقال عضو اللجنة؛ صلاح مناع، في مؤتمر صحفي، إن عمل اللجنة سيكون مستمرا خلال الأيام القادمة لاسترداد أموال وحقوق الشعب.
ونفى مناع صحة ما تردد حول تفويض صلاحيات النائب العام للجنة التفكيك.
وأعلنت اللجنة مصادرةالمئات من قطع الأراضي المسجلة باسم، مدير الشرطة الأسبق محمد نجيب الطيب محمد عثمان، وهند مصطفى عبدالله، ويفوق عدد الأراضي باسم هند، الأراضي المسجلة باسم علي كرتي وزير الخارجية الأسبق كما أن محمد نجيب وحده يمتلك 127 قطعة.
من جهته أوصح وجدي صالح، عضو اللجنة، أن جملة العقارات التي تم استرادها اليوم بلغت 399 قطعة منها 150 قطعة ارض مسجلة باسم هند مصطفى في مخطط الرحاب السكني، وقطعة في نوبل ستي و23 قطعة في الخرطوم.
واضاف وجدي ان اللجنة استردت 127 قطعة باسم الفريق شرطة محمد نجيب الطيب و71 قطعة باسم عطا المنان بخيت محمد .
واكد انه تم استرداد عدد مليون و180 الف و122 سهم مسجلة باسم عبدالغني جبارة في شركة الرأي العام للصحافة والنشر واكثر من مليون و41 الف سهم باسم خالد غازي العتباني مليون و41 الف و
755 الف سهم باسم محمد غازي العتباني
واكد ان هذه الاسهم تمثل 73 % من عدد الأسهم كانت مسجلة باسم المؤتمر الوطني وتم تحويلها للمذكورين الثلاثة بعد الثورة لصالح وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي.
واكد صالح أن اللجنة ماضية في طريقها ولن يوقفها اي عائق وأنهم مستعدون لتقديم انفسهم فداء للثورة.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!