بعد أن نظموا المظاهرة الثالثة خلال أسبوع.. الحرية والتغيير : لا عودة للإسلاميين للحكم

3

الخرطوم- سودان 4 نيوز :
فرقت قوات الشرطة، قبل ظهر اليوم مظاهرة احتجاجية هي الثالثة لأنصار النظام البائد خلال أسبوع حيث كانت الأولى الخميس الماضي والثانية الأحد، بدعوة من الحراك الشعبي الموحد (حشد).
وتأتي المظاهرات تحت مسمى معاش الناس وللاحتجاج على تردي الأوضاع المعيشية، غير أن المحتجين طالبوا هذه المرة الجيش باستلام السلطة ونادوا بسقوط النظام.

وتعتبر الخطوة تحديا لحالة الطوارئ الصحية المطبقة في البلاد منذ أسابيع والتي تمنع التجمعات البشرية لمنع انتشار وباء فايروس كورونا.
وأبدت قيادات بالحرية والتغيير استغرابها من سماح السلطات الأمنية بتنظيم مثل هذه الاحتجاجات في ظل حالة الطوارئ الأمنية.
وقال جعفر حسن، إن المسألة تحتاج لتوضيحات من الشرطة، مؤكدا استحالة عودة الإسلاميين للحكم. وقال ل(سودان4 نيوز) إنهم لن يعودوا للسلطة مرة أخرى بعد أن فقدوا السند الجماهيري.
واقتربت المظاهرات غير المعلنة من محيط القيادة العامة للقوات المسلحة، وكان الجيش قد استبق المتظاهرين إلى إغلاق الطرق المؤدية إلى القيادة بعد توفر معلومات استخباراتية تفيد بتنظيم احتجاجات.
ووضعت القوات المسلحة الكتل الأسمنتية والأسلاك الشائكة ونشرت ضباطا وجنود على ظهر أرتال من الآليات العسكرية للحيلولة دون وصول المتظاهرين إلى القيادة العامة التي شهدت اعتصاما شهيرا في أبريل الماضي أطاح بالبشير.

وغرد رئيس حزب تيار دولة القانون محمد علي الجزولي، على حسابه بفيس بوك :“المتظاهرون الآن على مشارف القيادة العامة من كان يؤمن بالله واليوم الآخر ويسعى لسودان حر وعزيز وآمن فلينهض لنصرة احرار الشعب وثواره ودع عنك الفرج”.
وتأتي تلك الاحتجاجات قبيل ساعات من دخول الحظر الكلي للتجوال المفروض من قبل السلطات لمنع انتشار فيروس كورونا حيز التنفيذ السبت المقبل.
وكان أنس عمر، رئيس المؤتمر الوطني المحلول، ظهر في بث مباشر على الفيس بوك يوم الثلاثاء خلال ندوة نظمتها أمانة الشباب بالحزب المحلول وكال فيها اتهامات كبيرة للحزب الشيوعي ومكونات قوى الحرية والتغيير وقال إن حكومة قحت ستسقط قبل أن يقدم نبيل أديب تقريره عن أحداث فض اعتصام القيادة العامة.
وفي السياق شهدت شوارع وسط الخرطوم؛ ازدحاما مروريا؛ وتكدس لحركة السيارات والعمارة مع إجراء إغلاق شارع القيادة ومداخله، في وقت يسابق فيه المواطنون دخول وقت الحظر المحدد في السادسة مساء لقضاء حاجاتهم قبل فرض الحظر الشامل.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!