بكين تغلق الجامعات والمدارس مرة أخرى بسبب “كورونا”

5

رفعت بكين استجابة الطوارئ لوباء كوفيد-19 من المستوى الثالث إلى الثاني، بعد ظهور حالات جديدة أحدثت قلقا شديدا لدى السلطات.

وفي إجراء احترازي قامت سلطات بكين بإعادة فرض إجراءات الإغلاق السابقة الخاصة بالوباء، ما يتطلب قياس درجات حرارة الناس والتسجيل والتحقق من القياسات الصحية الأخرى، قبل دخول المدينة المكتظة جدا بالسكان.

وأعلن نائب الأمين العام لبلدية بكين تشن باي، القرار في مؤتمر صحفي مساء الثلاثاء، مشيرا إلى أن الوضع في العاصمة “لا يزال قاتما”، كما أفادت صحيفة غلوبال تايمز.

وقررت المناطق الموبوءة عالية أو متوسطة الخطورة في بكين منع دخول الغرباء والسيارات.

وبموجب مستوى الطوارئ 2، يتحتم إغلاق الأماكن الباردة تحت الأرض في بكين، على أن تقوم الأماكن العامة الأخرى مثل المكتبات والمتاحف والمعارض الفنية والمتنزهات بتطبيق حجوزات محدودة للزائرين لا تزيد عن 30 بالمئة.

ولم تسلم خطوط الحافلات بين المقاطعات التي تربط مطارات بكين من الإجراءات، إذ تم تعليق الكثير منها.

وقال تشين إن الأشخاص من المناطق المتوسطة والعالية الخطورة والموظفين المرتبطين بسوق البيع بالجملة في شينفادي، ممنوعون من مغادرة بكين.

وسيتم تعليق الفصول الدراسية لجميع طلاب المدارس الابتدائية والمتوسطة والثانوية والجامعية اعتبارا من يوم الأربعاء، للحد من انتشار الفيروس.

وبموجب الإجراءات الجديدة، شجعت بلدية بكين الناس على العمل من المنزل، مع إلزام العمال في الأشغال الضرورية بارتداء الكمامات.

وقال مسؤولون حكوميون إن اتخاذ إجراءات أكثر حزما وحسما وصرامة ضروري لاحتواء انتشار الفيروس.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!