تجمع القوى المدنية يرفض قائمة الولاة

2

الخرطوم – سودان 4 نيوز :
أعلن تجمع القوى المدنية؛ رفضه لعملية اختيار الولاة المدنيين، والقائمة التي رشحتها قوى إعلان الحرية والتغيير، لما فيها من تجاوزات واضحة حسب البيان الصادر عن تجمع القوى المدنية.
وأجمل البيان التجاوزات في، خلو القائمة من أي تمثيل نسائي.
وقال إن الترشيح و الإختيار تم بناءاً على محاصصات حزبية ومركزية وليس كفاءات ولم يستوف المعايير المدرجة ودون احترام لترشيحات الولايات وبالتالي لا يمثل قوى الثورة في الولايات.
وأوضح التجمع أنه سحب ممثليه من اجتماع المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير المعني باختيار الولاة وإجازتهم بتاريخ 28 يناير 2020م احتجاجاً وانسجاماً مع الموقف الرافض لهذه الممارسة المشوهة لتمرير القرارات الفوقية دون الرجوع للقواعد.
وأشار إلى خطاب سابق بعثه لقوى الحرية والتغيير في 29 يناير يحمل ذات المضامين.
وفيما يلي ينشر (سودان4 نيوز) نص بيان تجمع القوى المدنية:

تجمع القوى المدنية

بيان تثبيت موقفنا من قضية تعيين ولاة الولايات

جماهير شعبنا الأبية ونحن نعيش الذكري الأولى لانتصار ثورة ديسمبر نحييكم ونحيي تضحيات شعبنا من أجل حكم مدني ديمقراطي قدمتم من أجله التضحيات الجسام، فالتحية للشهداء في عليائهم، والشفاء للمصابين والجرحي وعودا سالما للمفقودين، ولنقف صفا واحدا من أجل التحقيق الشفاف ومحاكمة المجرمين وإكمال مهام وأهداف الثورة.
بالإشارة الى رسالتنا الموجهة للمجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير بتاريخ 1 يناير 2020 ، وبياننا الصادر بتاريخ 29 يناير 2020 ، رافضين لجملة عملية اختيار الولاة المدنيين لما فيها من تجاوزات واضحة فصلناها في الرسالة والبيان نضع ابرزها إجمالا
* خلو القائمة من اي تمثيل نسائي.
* الترشيح و الإختيار الذي تم بواسطة المجلس تم بناءاً علي محاصصات حزبية ومركزية وليس كفاءات ولم يستوفِ المعايير المدرجة ودون احترام لترشيحات الولايات وبالتالي لا يمثل قوى الثورة في الولايات.
إن تجمع القوى المدنية، اضافة لما سبق، قد قام بسحب ممثليه من اجتماع المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير المعني باختيار الولاة وإجازتهم بتاريخ 28 يناير 2020م احتجاجاً وانسجاماً مع الموقف الرافض لهذه الممارسة المشوهة لتمرير القرارات الفوقية دون الرجوع للقواعد.
ونشدد في نفس الوقت علي ان الثورة في امس الحوجة هذه الايام لتعيين ولاة مدنيين بالولايات بأسرع مايكون لتعزيز السلطة المدنية بكل انحاء السودان.
ندعو رئيس الوزراء لممارسة حقه الدستوري والتشاور لاستيعاب التنوع السياسي والجندر وقوى الهامش في قرار تعيين ولاة الولايات.
وعملاً بمبدأ الشفافية وتمليك المعلومات لجماهير شعبنا الثائر، يتجدد اليوم إعلان موقفنا الثابت بالرفض لهذه القائمة وندعو جماهير شعبنا وقوى الثورة لمقاومتها وتصحيح المسار لتعبر عن ممارسة ديمقراطية ومشاركة تعكس تنوع قوى الثورة الحية ومكونات الولاية التي شاركت في ثورة ديسمبر المجيدة، ولتكن سنداً قوياً وداعماً للحكومة الانتقالية.

تجمع القوى المدنية
١٩ ابريل ٢٠٢٠

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!