جثمان المشتبه فيه “ود عكر” استلمناه من قسم شرطة بري.. مديرة عام مشرحة الأكاديمي أشواق الطاهر ابراهيم: شرّحت ود عكر .. ووجدنا ذاكرة تلفون سلمناها للادلة الجنائية

63

حوار: امتنان الرضي

قالت مديرة عام مشرحة الأكاديمي وأخصائية الطب الشرعي والسموم أشواق الطاهر ابراهيم أنهم لم يستلموا نتيجة العينة من الأدلة الجنائية بخصوص الجثمان المشتبه فيه محمد اسماعيل ود عكر. وأوضحت الطاهر في حديثها “للراكوبة” أن العينات تستلمها الأدلة الجنائية بخطاب من النيابة العامة ثم تُسلم نتيجة العينة مباشرة لمندوب داخل المشرحة لمقارنتها بال “dna”للمفقودين وهذا ما لم يحدث حتى هذه اللحظة..بينما ذكرت ما يصدر من معلومات بخصوص الأمر خارج الأطار الرسمي..

ما هي الملابسات فيما يخص الجثمان المشتبه فيه محمد اسماعيل ودعكر ؟

استلمنا عدد من الجثامين وبترتيب معين بواسطة الشرطة. كل جثمان استلمناه عن طريق قسم الشرطة الذي دُون فيها البلاغ”اي المجهول” ـ

ومع منع التشريح من العام٢٠١٩ كانت هناك جثامين محفوظة. فحدث تكدس بالاضافة لأعطال الثلاجات وانقطاع الكهرباء وماإلى ذلك من المشاكل الفنية التي نتج عنها عدد من المشكلات أضف لعدم وجود مقبرة..

كما أنه لم يبدأ عمل لجنة تحقيق الجثامين مجهولي الهوية الا بعد تدخل عضوة المجلس السيادي السابقة عائشة موسى وكونت لجنة مثّل فيها والي الخرطوم السابق بعد ذلك تسرعت خطوات اللجان لحل مشكلة الجثامين وبدأنا التشريح بعد ذلك..

من أي قسم استلمتم المشتبه فيه محمد اسماعيل ود عكر؟

استلمناه من شرطة قسم بري من مساعد شرطة حماد الزين في يوم ٤/٤/٢٠٢١ كمجهول هوية.

ونحن للان نتعامل مع اي جثمان طالما لم تأتينا نشرة لمفقود كمجهول الهوية..

استخرجت بعض لجان المقاومة بيانات تؤكد ان المفقود محمد اسماعيل ود عكر وُجد بين الجثماين داخل المشرحة الأكاديمي؟

للان لم نستلم أي مستند بخصوص نتيجة العينة من الأدلة الجنائية بخصوص الجثمان المشتبه فيه ودعكر

اذ نحن بعد استلام نتيجة العينة نرفق منها صورة مع التقرير..

ماذا وجدتم مع الجثمان المشتبه فيه؟

وجدنا ذاكرة تلفون وسلمناها للأدلة الجنائية لأنها لديها قسم متخصص في قراءة مثل هذه البيانات وبيانات موجودة في المشرحة..

هل صحيح ان أسرة ود عكر اتت لتتعرف على الجثمان؟

أبداً لم تأت الأسرة.

متى شُرحت الجثمان المشتبه فيه؟

من قبل عيد الفطر وشرحت حسب ترتيبه من بين الجثامين ولا توجد أي محاولات لإخفائه سيما عندما تُفتح الثلاجات التي تُضع فيها الجثامين تكون بوجود كل اللجان بما فيها لجان المقاومة..لذا ما يُثار الان معلومات مُضللة تؤثر بسير العدالة.

إذن ما السبب في تأخير نتيجة العينات؟

العينات تستلمها الأدلة الجنائية بخطاب من النيابة العامة ثم تسلم نتيجة للعينة مباشرة لمندوب داخل المشرحة لمقارنتها بال “DNA”للمفقودين لكن نحن لم نستلم حتى الان ولم تخاطبنا الأدلة الجنائية ولا لجنة التحقيق في الجثامين مجهولي الهوية ولم نستلم إذن لتسليم الجثمان لذويه.. وكل المعلومات التي تصدر خارج الإطار الرسمي..

كما من المهم وجود بيانات للمفقودين في الادلة الجنائية لتتمكن الأسر من استلام جثامينهم اذا وجدوا من داخل المشرحة..كما هناك عينات لجثامين أخرى لا زالت بالمشرحة للان لم تستلمها الأدلة الجنائية..

ذكرتي ان اللجان كانت غائبة عن العمل ما سبب غيابها؟

لا نعرف اي سبب لغيابها وبما فيها لجنة طب العدلي الاسنان التي أفادت بعض البيانات التي صدرت على وسائل التواصل أنها اثبتت ان الجثمان المشتبه فيه ود عكر..

من شرّح ود عكر؟

شرحته لجنة كنت جزءا منها ومعي دكتور عصام احمد علي وودكتور الطيب أحمد..

كلمة اخيرة تودين قولها؟

ليس لدينا اي مصلحة في اخفاء اي جثمان او هويته. ومن غير المنطقي ان تتحمل ادارة المشرحة أخطاء المنظومة العدلية..أو ان تُستغل عدم معرفة البعض بالعمل داخل المشارح والطب العدلي..

ونحن نقدر ان هذه الفترة صعبة ولا نستطيع ان نسيطر على وسائط التواصل خصوصا مع الضغط النفسي بعد احداث ٢٩ رمضان الأخيرة في ذكرى احياء فض الاعتصام. وما يمر به السودانيين..

لكن يجب أن نؤكد بعض التصريحات احيانا تؤثر على سير العدالة وتضر بمثل هذه القضايا وهو ما يمنعنا أحيانا عن التصريحات في وسائل الاعلام

بينما نفضل ان نتعامل بشكل علمي حتى لا تضيع النتائج..

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!