رئيس كيان الشمال يرفض قمع الثوار ويطالب بمحاسبة قادة الشرطة

0 2

الخرطوم- سودان 4 نيوز

رفض رئيس كيان الشمال محمد سيداحمد الجكومي، أمين الفئات بالجبهة الثورية، استخدام الشرطة للعنف المفرط ضد الثوار في موكب الخميس لرد الجميل لشرفاء القوات المسلحة.
وحذر من خطورة استخدام أساليب النظام البائد لإسكات الشارع، مؤكدا أن مثل هذا العنف لا يزيد الثوار إلا ثباتا، ويزيد الحكومة الانتقالية بعدا عن الجماهير التي توجتها بدماء الشهداء والجرحى.
وقال الجكومي إن أسلوب القمع الوحشي الذي واجهت به الشرطة مواكب الخميس يستوجب مساءلة كل القيادات الشرطية.
وطالب بمحاسبة وزير الداخلية والمدير العام للشرطة وكل المتآمرين على الثورة.
ودعا قيادة القوات المسلحة للاستجابة لمطالب الشعب بإعادة شرفاء الجيش للخدمة العسكرية.
ودعا الجكومي قيادات قوى الحرية والتغيير وتجمع المهنيين لإعادة النظر في توجهاتهم والعودة للاقتراب من المواطن وتلبية متطلباته الضرورية وأولها حماية حقه في حرية التعبير.
وقال إن ماقدمه شباب وكنداكات الثورة لتجمع المهنيين وقوى الحرية والتغيير لايجب أن يقابل فقط ببيانات التأييد للمواكب أو الإدانة لتفريقها، وإنما بمراجعة الخط العام والانحياز التام للثورة والثوار حتى لو أدى ذلك لإقالة كل المسؤولين المقصرين.
وأكد أن لجان المقاومة بالأحياء هي صاحبة الثورة في كل مراحلها، مشيدا بثباتها وحرصها على استمرار الثورة عبر الدعوات المتكررة للمواكب لتنبيه الحكومة الانتقالية لسد الثغرات.
وطالب الجكومي بإشراك لجان المقاومة وبقية فصائل الثورة التي تم اقصائها في هياكل الحرية والتغيير، وقال إن قوى الحرية والتغيير لا تمثل الثورة وحدها وهناك فصائل صنعت الثورة تم اقصائها الآن
وأشار إلى إن الحرية والتغيير وتجمع المهنيين شركاء في مسؤولية حماية شباب الثورة وعليهم ألا يسمحوا باستمرار محاولات بطش وإهانة وتخويف الثوار.

اترك رد

error: Content is protected !!