“سودان 4 نيوز” يكشف ملابسات الصراع القبلي في جنوب دارفور

6

الخرطوم: سودان 4 نيوز

وجه رئيس مجلس الوزراء عبدالله حمدوك، والي ولاية جنوب دارفور، بإعمال القانون بصرامة وبسط هيبة الدولة بما يضمن عدم تكرار الاعتداءات والصراعات القبلية بين المكونات السكانية في الولاية.

وأبدى حمدوك خلال اتصال هاتفي اجراه مع والي الولاية، المكلف اللواء ركن هاشم خالد للاطمئنان على أحوال الولاية بعد الأحداث المؤسفة التي شهدتها، أبدى أسفه على مآلات هذا الصراع.

وأضاف “من نفقدهم هم أبناء الوطن الواحد”.

إلى ذلك قدم والي جنوب دارفور خلال الاتصال تقريراً مفصلاً عن الأوضاع في الولاية التي تبين من خلالها أن الصراع الذي نشب بين بعض المكونات السكانية والقبلية في الولاية راح ضحيته ثلاثون شخصاً.

وأكد الوالي خلال تقريره هدوء الأحوال حالياً وعودة الحياة لطبيعتها.

يشار  إلى أن الأحداث وقعت بين قبيلتي الفلاتة والرزيقات في مناطق خور شمام وقرية مرية أدت لوقوع عدد من القتلى والجرحى في الشريط الحدودي بين تلس وكتيلا ودمسو.

هذا وبدأت وفقا لوالي جنوب دارفور في الثالثة من صباح الثلاثاء بقيام خارجين عن القانون بسرقة ماشية والعبور بها إلى محلية تلس ومن ثم انتقلت التداعيات إلى مناطق بليل وحجير توجو وأم قوجا وأبوجابرة، دمسو، تلس وكتيلا حيث وقعت صدامات قبلية بين الطرفين في تلك المناطق على امتداد مناطق الرحل.

وقد أرسلت حكومة الولاية (13) عربة من القوات المسلحة والدعم السريع وصلت إلى تلك المناطق وفصلت بين الطرفين إلا أنه بسبب وجود تجمعات كبيرة من الطرفين فقد هرعت لجنة أمن الولاية لعقد اجتماع قيمت فيه الموقف ومن ثم تم إرسال قوات بـ (80) عربة.

هذا وقد وصل لواء احتياطي من زالنجي إلى مناطق الاحداث للقبض على المجرمين وإدخالهم السجن ومن ثم تكوين لجنة لتقصي الحقائق في الأحداث القبلية.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!