“سودان 4 نيوز” يروي تفاصيل احداث كادوقلي… والسلطات تعلن حظر التجوال

6

كادوقلي: خالد الفكي

أعلنت حكومة جنوب كردفان فرض حظر التجوال الشامل داخل عاصمة الولاية، ونشرت القوات النظامية أفرادها في كادوقلي عقب الاشتباكات المسلحة التي وقعت في السوق الرئيس اليوم الثلاثاء، بسبب النزاع بين “الانغولو” أحد فروع قبيلة النوبة، و”دار نعيلة” أحد فروع قبيلة البقارة.

ووقعت الأحداث بين الطرفين، التي راح ضحيتها عدد من القتلى وعشرات الجرحي منذ نحو ثلاثة أسابيع بسبب سرقة مواشي تخص “الانغولو” من قبل منسوبي ل”دار نعيلة”.


وابلغ الأمين العام لحكومة جنوب كردفان،” سودان 4 نيوز”، انه تم إعلان حالة حظر التجوال الشامل ونشر القوات النظامية لإعادة الأمور لنصابها.

وقال موسى حجر خلال حديثه ل”سودان 4 نيوز”، ان لجنة أمن الولاية مازالت في اجتماعات مستمرة للتدارس بشأن الأحداث التي وقعت بسوق المدينة.

وأضاف ” حاليا الأوضاع في كادوقلي هادئة وليس لدي أي معلومات كافية وحاليا في المكتب ضمن لجنة الأمن”.

الي ذلك رؤى احد مواطنين كادوقلي ل”سودان 4 نيوز”، ان الاحداث تصاعدت بعد انضمام فصيل” جوا” المسلح والذي يتكون من أبناء الانغولو الذين عادوا للاتدماج في المنظومة العسكرية والامنية بكامل العتاد المسلح إلا أن ذلك لم يحدث، وحينها كان الفزع القبلي مما اسهم في إشعال نار النزاع القبلي الدموي.

وأفاد المواطن الذي فضل حجب إسمه ان عمليات الفزع بين الطرفين وتصاعد عمليات شراء السلاح من منطقة “المجمع”، غربي كادوقلي قادت إلى تواصل الاشتباكات المسلحة داخل كادوقلي ومحاصرة قوة من “جوا” لحي “حجر المك” أحد إحياء البقارة في المدينة.

وتابع” هناك رعب حقيقي يعيشه مواطن كادوقلي ومايجري أكبر من ما دار ويدور في كسلا او جنوب دارفور”.

إلى ذلك ناشد مواطنو جنوب كردفان مجلسي السيادة والوزراء التدخل الفوري والعاجل وحسم ما وصفوه بالفوضي والانفلات الأمني الذي يهدد حياة وسلامة المواطنيين.

يشار إلى أن بعض سكان كادوقلي قد شكوا من تفشي عمليات السرقة الليلية والنهب المسلح من قبل مجموعات متفلتة على المنازل، و طالبوا سلطات الولاية بنشر القوات النظامية ليلا وتوفير الأمن.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!