شروط من المهدي لقبول (الشعبي) في المعادلة السياسية

0 3

الخرطوم- سودان 4 نيوز

اشترط رئيس حزب الأمة القومي الصادق المهدي، اعتراف المؤتمر الشعبي بالأخطاء التي ارتكبت منذ انقلاب الإنقاذ، واستعداده للمساءلة القانونية العادلة، كأساس لقبول مبادرة الأخير للحوار حول الراهن السياسي بعد الثورة.
وقال بيان صادر من الأمانة العامة لحزب الأمة القومي، إن المهدي أوضح لوفد المؤتمر الشعبي الذي التقاه مؤخرا، الشروط المطلوبة لكي تجد مبادرات القوى السياسية المرتبطة بالنظام البائد القبول في الساحة السياسية، وأهمها الاعتراف بالأخطاء التي ارتكبت منذ إنقلاب يونيو 1989 والاستعداد للمساءلة القانونية العادلة، حتى يتسنى لها الدخول في حوارات وطنية.
وجاء لقاء المؤتمر الشعبي برئيس حزب الأمة، في إطار مبادرة أعلن عنها الشعبي للتواصل مع القوى السياسية لبيان موقفه الراهن بعد نجاح الثورة، وسلم حزب الأمة
نسخة من مذكرته بهذا الخصوص لدراستها.

اترك رد

error: Content is protected !!