قافلة الدعم السريع لمجابهة كورونا تصل نيالا

22

نيالا-نجلاء جمعة:
شدد والي جنوب دارفور المكلف اللواء الركن هاشم خالد على ضرورة تنفيذ أمر الطوارئ عبر القوات الشرطية وتطبيق القوانين والعقوبات لكل من يخالف أمر الطوارئ.
وجدد هاشم لدى استقبال القافلة الطبية التي سيرتها قوات الدعم السريع من الخرطوم لمساعدة الولاية على مجابهة فيروس كورونا، دعوته لمواطني الولاية بتنفيذ أمر الطوارئ الخاص بوضع التدابير والتحوطات اللازمة لمنع إنتشار الفيروس.
وأشار إلى أن المواطنين لم يستجيبوا لامر الطوارئ والولاية هي الوحيدة الشاذة في عدم الالتزام بالاجراءات التي تقوم بها اللجنة العليا لمجابهة كورونا وقال هناك تقاعس كبير في تنفيذ الأمر.
وأوضح أن مركز العزل يشمل عدد (28) سريرا منوم به (19) شخصا وتبقت به فقط (9 سراير) وتابع (اذا زادت الحالات لا قدرت الله سنعزل المصابين بمنازلهم).
كما شدد الوالي على ضرورة تطبيق القوانين والعقوبات على كل من يخالف أمر الطوارئ واصفا الأوضاع الصحية بالولاية بالخطيرة لهشاشتها وضعف الامكانيات وأشاد هاشم بمجهودات الدعم السريع في المجالات كافة.
واكد أن القافلة ستسهم في مكافحة جائحة كورونا فيما أكد قائد القافلة الصحية العقيد محمدين إسماعيل، أن القافلة تأتي ضمن عدد من القوافل لولايات السودان من أجل مكافحة وباء كورونا ضمن الدعم المجتمعي الذي تقدمه قوات الدعم السريع من اجل الحد من انتشار الفيروس تحت شعار صحتك من اجل وطنك، وتشمل حملات لإصحاح البيئة والرش الضبابي لمدينة نيالا ومعقمات بجانب تقديم محاضرات توعوية.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!