كفاية نوم يا اتحاد

3

علم الدين هاشم

رصد الاتحاد الإفريقي لكرة القدم أكثر من عشرة ملايين دولار كدعم للاتحادات الأعضاء وإنقاذ خزائنها من الإفلاس بسبب تعطل نشاطها نتيجة لتفشي وباء كورونا.. لاشك أن قرار الكاف سيرفع من معنويات القائمين على أمر هذه الاتحادات ويشجعهم على التفكير الإيجابي نحو استئناف مباريات الدوري وإكمال الموسم بدلا عن إلغائه كما فعلت بعض   الاتحادات في القارة السمراء.
على ضوء هذا القرار من المتوقع أن يتلقي الاتحاد العام أكثر من 200 ألف دولار حصته من هذه المنحة التي نتمنى أن توظف مباشرة نحو دعم أندية الممتاز لأنها بالحق أكثر الفئات حاجة للدعم المالي بعدما ظلت طوال فترة التوقف تدفع دم قلبها ولازالت من أجل الإيفاء بالتزاماتها تجاه منسوبيها من المدربين واللاعبين وتسديد فواتير الديون التي تراكمت عليها..  لكن يبقى السؤال هل اتحاد شداد جادي في استئناف الدوري وإكمال الموسم كما ينبغي أم أنه يفكر في اتباع الطريق المختصر بتتويج الهلال كما يرد ذلك بين الحين والآخر في الوسائط المختلفة.. نقول ذلك لأننا لم نلمس أي خطوة من جانب الاتحاد منذ توقف النشاط في مارس الماضي وحتى اليوم توحي بأن المسؤولين في الاتحاد قلبهم على أنديتهم بإنقاذ الموسم من الانهيار.. صحيح أن القرار النهائي ليس بيد الاتحاد  وأن تفشي الوباء لازال يسجل أرقاما قياسية من حيث عدد الاصابات و  الوفيات ولكن مانقصده أن يقف الاتحاد على حال أنديته في هذه الظروف يتشاور معها على كيفية العودة للنشاط إذا تلقى الضوء الأخضر من الحكومة على إكمال الموسم دون الحضور الجماهيري كما فعلت بعض الدول الأوروبية لأن هناك الكثير من الخطوات المتعلقة بإجراءات السلامة تتطلب التنسيق بين الاتحاد والأندية في حال وافقت الحكومة علي عودة النشاط.. من المهم في هذه الفترة أن يصحو الاتحاد من نومه ويباشر مهامه حتى يكون على أعلى درجة من الجاهزية.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!