“كنداكة” تتصدى لموكب “حشد” وتربك المتظاهرين

4

الخرطوم- سودان 4 نيوز :
تصدت (الكنداكة) إخلاص قرنق، لموكب مؤيدي النظام البائد بالسوق المركزي الخرطوم، وواجهت الموكب برفقة مجموعة من الشباب أخمدوا نيران الإطارات وأعادوا فتح الطريق بعد إغلاقه بواسطة مجموعة المتظاهرين.


وواجهت إخلاص قرنق، وهي نائب رئيس منظمة زيرو فساد، المتظاهرين مؤكدة “أنه لا عودة للنظام البائد إلا إذا عادت الأصنام للكعبة الشريفة”.
وتحدى الحراك الشعبي الموحد (حشد) تحذيرات مجلس الوزراء ورئاسة الشرطة ونظم تظاهرات بمناطق متفرقة بالخرطوم شملت جنوب الخرطوم وشرق النيل والحاج يوسف وأم بدة بجانب بعض الولايات.
وحذرت السلطات فجر اليوم من مخالفة الطوارئ الصحية، وقالت إنها ستتعامل بحسم مع المخالفين، لكن المنظمين للمظاهرات تجنبوا المناطق الرئيسية التي انتشرت فيها قوات الجيش والشرطة والدعم السريع وباغتت السلطات بخروج مظاهرات في الأطراف.
وقالت إخلاص قرنق ل(سودان 4نيوز) إن المواطنين لقنوا المتظاهرين من (الكيزان) درسا في السوق المركزي بالخرطوم صباح اليوم، ورفضوا شعاراتهم الداعية لإسقاط النظام، ورددوا شعارات مؤيدة لحكومة الثورة.


وردد المتظاهرون هتافات تندد بالغلاء وارتفاع الأسعار، وفشل الحكومة الانتقالية في إدارة الأزمة، وطالبوا برحيلها.
وهتفوا ضد ما وصفوه ب(الاستعمار والتدخل الأجنبي) في إشارة إلى البعثة الأممية التي طلبها رئيس الوزراء عبدالله حمدوك من الأمم المتحدة تحت البند السادس للمساعدة في عمليات بناء السلام.
وقالت قرنق إن (الكيزان) خالفوا قرار منع التجمعات وحرضوا الناس على الخروج للشارع يوم الخميس المقبل لرفض القوات الأممية، وأقرت بدورها في تصحيح المعادلة وقلب الموازين وتحويل الموكب من موكب لأنصار النظام البائد إلى موكب مضاد ل(الكيزان).
وقالت إنها أقنعت المواطنين بأن مادمرته الإنقاذ في 30 سنة لا يمكن إصلاحه في أشهر قليلة.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!