https://www.dirtyhunter.tube

لماذا ينعقد الاجتماع الطارئ لمجلس الأمن والدفاع اليوم

0 9

أفادت مواقع إخبارية ومصادر صحفية أن مجلس الأمن والدفاع المشترك في السودان، سيعقد اجتماعاً طارئاً، الأربعاء، لبحث طلب رئيس الوزراء عبدالله حمدوك الحصول على ولاية مجلس الأمن الدولي لإرسال بعثة سياسية دعما لمفاوضاً السلام.
وقالت مصادر مطلعة لـ”العين الإخبارية”، إن المجلس سيناقش طلب حمدوك من الأمم المتحدة بالحصول على ولاية مجلس الأمن الدولي لإنشاء بعثة سياسية تحت البند السادس لدعم مفاوضات السلام وإنفاذ الوثيقة الدستورية في السودان.
وأمام ذلك، استدعى رئيس المجلس السيادي الانتقالي الفريق أول عبدالفتاح البرهان أعضاء المجلس للعودة من عاصمة جنوب السودان جوبا لحضور الاجتماع الطارئ، وفقاً للمصادر.
ويضم الوفد الذي يصل من جوبا صباح اليوم عضوا مجلس السيادة الانتقالي الفريق شمس الدين كباشي ومحمد حسن التعايشي ووزير الدفاع جمال عمر.
وبحسب المصادر فإن البرهان رفض “خطوة حمدوك” على هامش اجتماع مجلس الأمن والدفاع، الإثنين الماضي، وردد: “ﺍﻟﺨﻄﻮﺓ مرفوضة لكن ننتظر رئيس الوزراء لحين عودته من أديس أبابا للنقاش حولها”.
وأشارت المصادر إلى أن المكون العسكري بالمجلس السيادي رفض طلب حمدوك للأمم المتحدة، وسيعقد اجتماعا منفرداً قبل الدخول في الاجتماع المباشر.
وكان رئيس الوزراء السوداني تقدم بطلب إلى الأمم المتحدة للحصول على ولاية مجلس الأمن الدولي لإنشاء بعثة سياسية تحت البند السادس لدعم مفاوضات السلام وإنفاذ الوثيقة الدستورية في البلاد.
ويتضمن طلب حمدوك إنشاء عملية لدعم السلام بموجب الفصل السادس في أقرب وقت ممكن، في شكل بعثة سياسية خاصة تضم عنصرا قويا لبناء السلام على أن تشمل ولاية البعثة المرتقبة كامل الأراضي السودانية.

اترك رد

yenisekshikayesi.com
error: Content is protected !!