لولا دعم الحكومة لانهار دورينا

4

الاتجاه المعاكس


* بدأت الكرة السودانية تستعيد عافيتها في السنوات العشرة الماضية بفضل الدعم والاهتمام والصرف المالي الضخم واستجلاب افضل الاعبين الاجانب لفرق القمة والاستعانة بمدربين كبار من اوربا والبرازيل احدثوا نقلة نوعية في مستوي الدوري مما كان له الاثر الايجابي في تطور مستوي الاعبين
* وعايشنا الطفرة والانتصارات المدوية لفرقنا في البطولات الافريقية وعودة منتخبنا الوطني لنهائيات امم افريقيا في نسختي 2008 و2012
* كل هذه الانجازات ما كان لها ان تتحقق لولا الجهد الذي بذل والمال الذي صرف واهتمام ادارتي القمة بتحسين حياة الاعبين الوطنيين ورفع سقف عقوداتهم لتتماشي وتواكب الثورة الجديدة في الكرة السودانية
* ونذكر هنا جهد وعطاء وسخاء الرجلين الكريمين الفاضلين الارباب صلاح ادريس رئيس نادي الهلال وجمال الوالي رئيس المريخ واسهامهما المقدر والملموس في هذه النهضة والتطور
* وحقيقة يجب ان تقال بان الحكومة ايضا لها اليد الطولي في دعم انديتنا
* نعم نجح جمال الوالي ان يستقطب الدعم للمريخ من الحكومة والشركات والمؤسسات ومن ماله الخاص ونهض بالمريخ كرويا وعمرانيا وهو انجاز سيظل خالدا في ذاكرة التاريخ ويعتبر ذلك عمل ايجابي خدم به ناديه
* وبالمقابل كان للهلال نصييب الاسد من دعم الحكومة منذ مجلس الفريق عبد الرحمن سر الختم المعين مرورا بمجلس الامين البرير الذي وجد دعما كبيرا من جهاز الامن فاق المليون دولار في صفقة الاعب الكاميروني اتوبونغ ثم جاء مجلس الحاج عطا المنان وكيف انه نجح في استقطاب دعم كبير من الحكومة حلحل به الديون المتراكمة علي الهلال
* ويكاد مجلس الارباب هو المجلس الوحيد الذي لم يحظي بالدعم الحكومي
* وما وجده مجلس الكاردينال من تسهيلات حكومية اثناء بناء الجوهرة يفوق مليارات الجنيهات
* حقيقة يجب ان تقال لولا دعم الحكومة لما كان هناك دوري ممتاز ولولا دعم احمد هرون لهلال كادقلي وهلال الابيض لما كانا في المنافسة اليوم
* الخرطوم الوطني وجد الرعاية من جهاز الامن ودخلت خزائنه مليارات الجنيهات وملايين الدولارات والاهلي الخرطومي وشراكته مع القوات المسلحة اسهمت في استقرار الفريق فنيا واداريا
* مريخ وهلال الفاشر والرابطة كوستي والشرطة القضارف وحي العربي بورتسودان تجد الرعاية والدعم من حكومات الولايات وبدعم سنوي يفوق المليارات
* يكاد يكون فرق نهر النيل هي اقل الفرق التي تحظي بالدعم الحكومي مقارنة بفرق الولايات الاخري
* هذه حقائق لا ينكرها الا مكابر او من كان في عينيه رمد
* مع اقتراب اعلان الولاة المدنيين فأننا نناشد مجلس الوزراء والمجلس السيادي ان يولوا الرياضية اهتماما خاصا وان تجد هذه الفرق الدعم مثل ما ظلت تجده في السابق حتي لا تنهار فرق كبيرة وعريقة

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!