مؤتمر القضارف و”عربات” موكب التجمع الاتحادي .. ايمن بدوي

85

المعروف أن الحزب السياسي (ك مكون بشري) هو كتلة إلتأمت وتماسكت وأمنت على برنامج فكري معين يجمعها.
وطبيعي ان يكون هذا المكون به كل طبقات وسحنات المجتمع ( دون تمييز) لأن الحزب يطرح برنامجه ومرتكزاته على عامة الشعب ، فتجد فيه الرأسمالية والموظفين والعمال والطلاب والكادحين ، وجميع الاعراق والجغرافيا.
أطلقت عضوية التجمع الاتحادي بالمركز مبادرة (#موكب_القضارف) لحضور فعاليات المؤتمر العام لولاية القضارف، واقترحت العضوية خلال المبادرة أن يحمل كل (شقيق) يمتلك سيارة عددا من الاشقاء إلى المؤتمر حتى يستطيع الذي لا يمتلك سيارة الوصول بسهولة، ولأن عضوية الحزب بها من لديه المقدرة ويمتلك سيارة خاصة تم إختيار عدد من السيارات التي تتحمل السفر إلى منطقة بعيدة مثل القضارف وان أراد الأشقاء احضار جميع سيارات العضوية لإتصل الموكب من الباقير إلى مدخل القضارف.
اتوا بسياراتهم وهي مليئة بالوقود من مالهم الخاص وحملوا معهم بعض الاشقاء المشاركين، ولم يغادر مع الموكب أي عضو في الجهاز التنفيذي للدولة ولم تصاحب الموكب أي عربة تخص الحكومة اطلاقا.
(هي سياراتهم وهو وقودهم)
ولأن البعض تحدث بصورة عفوية والآخر تحدث بنوع من الخبث والتجريم ، نحن نسأل:
هل من شروط قبول العضوية في الأحزاب أن تكون(مفلس) ؟
ووهل هناك جريمة ان يكون عضو الحزب السياسي لديه سيارة فارهة أو مال أو شركة؟؟
وهل جميع الأحزاب السياسية لا يوجد بها كادر لديه عربة فارهة أو مال؟؟
ما هذا الغباء؟؟ وما هذه النوايا السيئة؟؟
هل تعلم عزيزي بأن كادر الحزب الذي كُلف في الجهاز التنفيذي للدولة لا يدفع اشتراك عضوية ولا يأتي بعربة الحكومة إلى دار الحزب(هذا إذا أتى)
كوادر حزب نفخر بهم ويفخرون بحزبهم ذهبوا من حر مالهم للمشاركة في مؤتمر لحزبهم (فأصبح هذا إثمٌ عظيم) عند البعض..
لم يناقش هؤلاء قيمة المؤتمر والندوة ولا عملية البناء الحزبي الذي عبره تُبنى الدولة فبحثوا عن الثغرات ولم يجدوا غير التشكيك في سيارات عضوية الحزب الخاصة..
خلاص ح نكلم الاشقاء يبيعوا سياراتهم(لأنهم أعضاء في حزب سياسي) ويمشوا كداري عشان يصنعوا الطريق، لأنه حرام انت سياسي يكون عندك عربة فارهة (عشان نريحكم)
اقسم بالله أتحدى من يثبت أن واحدة من بين هذه السيارات لها علاقة بالحكومة وعليه أن يأتي أي شخص برقم لوحة لأي عربة ويثبت أنها ليست خاصة ، أو أن يأتي بتصديق وقود لأي عربة ويثبت انها لم تعبئ وقودها من مال صاحبها الخاص.
طبعا مفروض الناس تفرح انو في حزب كوادره “مرطبة” وما ح تأكل مال الدولة مستقبلا بعد ما (يحكموا الناس راضيين)
وكفى هبالة وعبط يا هؤلاء

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!