مدير شركة الموارد المعدنية: لا أرد على أمثال أردول

12

الخرطوم- سودان 4 نيوز :

قال مدير الشركة السودانية للموارد المعدنية يوسف محمد أحمد، إن لجنة إزالة التمكين وتفكيك نظام البشير برئاسة أحمد ربيع، توقفت عن العمل بالشركة واختفت في ظروف غامضة دون أن تخبر إدارة الشركة بالنتائج التي توصلت لها وكيفية مواصلة العمل في تفكيك النظام البائد. واعتبر احمد في مقابلة مع حكايات الصادرة في الخرطوم اليوم الثلاثاء الاتهامات التي وجهها له نائبه المقال مبارك اردول فرقعة إعلامية ولا أساس لها من الصحة.

وقال انا لا أرد على أمثال أردول لأنهم لايستحقون وقال إن لجنة التفكيك التي اختفت لم تقدم تقريراً كان يسيطر عليها أردول وسكرتيره حذيفة وأضاف يوسف “أطحت بـ ٣٠ من القيادات الكبيرة (الكيزان) بالشركة وأوقفنا البل في انتظار تقرير لجنة أحمد ربيع”. وقال “بكل صراحة اتصلنا بلجنة التفكيك تحديداً أحمد ربيع لكن لم ترد اللجنة على اتصالنا كما لم تسلمنا التقرير، وقد أصدرت توجيهات لكل الإدارات للتعاون التام مع لجنة التفكيك، وبالفعل تم ذلك بالرغم من أننا لم نتسلم إخطاراً مكتوبا من أي جهة بأن لجنة التفكيك برئاسة أحمد ربيع ستتولى أمر التفكيك وفجأة اختفت اللجنة دون أن ترفع أي تقرير”.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!