مزارعو مشروع ودالفضل وحداف يطالبون بفك الارتباط مع إدارة ري مشروع الجنيد

1

مدني  – عبدالوهاب السنجك:
طالب مزارعو ودالفضل وحداف التابع لمشروع الجزيرة والمناقل – وسط السودان – بفك الارتباط بإدارة ري مشروع سكر الجنيد.

وقال عطا محمد علي “أبو آمنة” نائب رئيس اللجنة الزراعية للتغيير إن المشروع الذي يقع في مساحة (45) ألف فدان ويضم (1200) مزارع يمر بعدة مشاكل وما حدث لمشروع الجزيرة والمناقل من تدهور في البنى التحتية والدورة الزراعية لم يسلم منه مشروع ودالفضل وحداف، مضيفا لقد تم خنقنا منذ عشرين عاما إبان حكم النظام البائد بالمياه حيث استحوذت إدارة ري مشروع الجنيد على كميات كبيرة من مياه ري المشروع عن طريق تشغيل المحطة التي تخص ودالفضل وحداف طول العام في الوقت الذي يتم اغلاق محطة مشروع الجنيد للصيانة الدورية من دون مراعاة للدورة الزراعية للمشروع الذي انشأ منذ عام 1962م، وذلك دون أي مسوغ قانوني أو حتى اتفاق مكتوب مما أثر سلبا في مزارعي المشروع منهم من هجر الأرض وتشرد خوفا من الخسارة ودخول السجون.
وأضاف آبومنة “لقد رفعنا الأمر للجهات ذات العلاقة، ولكن من دون فائدة كلهم لا ينظرون للأمر باهتمام”،
مضيفا “لقد طالبنا بتغيير إدارة ري المشروع الذي لم ير مزارعوه الحياة الكريمة منذ سنوات عديدة وهذا يعد فشلا من حيث زيادة الإنتاج والإنتاجية”.
وأكد أبو آمنة أنهم ماضون لأجل فك الارتباط مع إدارة ري مشروع الجنيد بشتى السبل.

التعليقات مغلقة.