مظاهرات ليلية في الدامر احتجاجا على انعدام الغاز والوقود

12

الدامر- معتصم الشعدينابي:
شهدت مدينة الدامر، عاصمة ولاية نهر النيل، مظاهرات ليلية أمس ولليوم الثاني على التوالي، احتجاجا على انعدام الغاز ونقص الدقيق بالمدينة، في تحد واضح لقرار حظر التجوال المطبق في الفترة المسائية.

واتهم المواطنون ولجان المقاومة، اللجنة الاقتصادية بالولاية بالتلاعب في حصة محلية الدامر من الغاز والوقود والدقيق وتوجيهها إلى محليات أخرى.
وامتدت المطالب في الاحتجاجات إلى المطالبة بإقالة الوالي الحالي اللواء عبدالمحمود حماد، وتعيين وال مدني، متهمين الوالي الحالي بالتواطؤ مع عناصر النظام المخلوع في عرقلة الخدمات وكل ما يرتبط بالمواطن في المؤسسات.

وأغلق المحتجون أكثر من شارع رئيسي في المدينة وأحرقوا الإطارات مشددين على الاستمرار في الاحتجاجات إلى حين استرداد حقوقهم لدى الدولة.
وأعلنت لجان المقاومة بالدامر مواصلة التصعيد الثوري حتى يتوفر الغاز والوقود والدقيق.
وتمسكت بحل اللجنة الاقتصادية المسؤولة عن توزيع السلع الرئيسية بالولاية، مشددين على ضرورة وجود ممثلين لمحلية الدامر في اللجنة.
وقال مواطنون ل(سودان 4 نيوز) إن أزمة الغاز والخبز والوقود تفاقمت منذ أكثر من ثلاثة أشهر دون أن يلوح أي حل أو مبادرة جادة في الأفق.
وتعهدوا بالاستمرار في الاحتجاجات الليلية ومخالفة قرارات حظر التجوال حتى تتم الإستجابة لمطالبهم العادلة.


وطالب المواطنون عبر لجان المقاومة بتوضيح مفصل من الخرطوم حول حصة الولاية والمحلية والمدينة من كل السلع الرئيسية والتأكد من مناسبتها مع عدد السكان وإغلاق منافذ التهريب بتكليف قوات إضافية لمحاربة التهريب خاصة وأن الولاية تنشط فيها عمليات التعدين الأهلي الأمر الذي يؤثر على حصة المواطن من الدقيق والوقود والغاز.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!