مظاهرة في القضارف للمطالبة بالإفراج عن الأمين داود

5

القضارف- عمار الضو:
نظم مناصرو القيادي بشرق السودان الأمين داود، رئيس الجبهة الشعبية المتحدة للتحرير والعدالة، القيادي بالجبهة الثورية، اليوم، مظاهرة احتجاجية جابت بعض شوارع القضارف وانتهت أمام مقر حكومة الولاية.
وسلم المحتجون مذكرة لأمين عام حكومة ولاية القضارف عبد المنعم أحمد بلة، تطالب بإطلاق سراح داود فورا باعتباره طرفا أصيلا مع الحكومة الانتقالية السودانية في مفاوضات السلام السودانية في جوبا والموقع على إعلان جوبا لإجراء بناء الثقة والتمهيد للتفاوض بين حكومة السودان والجبهة الثورية في سبتمبر من العام الماضي كما أنه رئيس مسار الشرق.
ورفضت المذكرة العقوبات القضائية الصادرةضده والتي قضت عليه بالسجن لمدة عام بعد دخوله البلاد عبر معبر القلابات الحدودي.
واعتبر أنصاره بحسب المذكرة ان إبقاء داود في السجن يفوت الفرصة على تحقيق السلام الحقيقي والعادل في شرق السودان ويؤكد بأن عناصر الدولة العميقة لازالت ممسكة بمفاصل الدولة وتمارس كل الحيل لحرمان الشعب في الشرق من التمتع بفوائد السلام الشامل.
وأكد مناصرو الأمين داود مواصلة الوقفات الاحتجاجية حتى يتم إخراجه من السجن وإسقاط كافة التهم الموجهة ضده.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!