نفى صحة الاتفاق على تأجيل النقاش حولهما إلى الجولات الأخيرة.. عمار دلدوم: العلمانية وتقرير المصير مبدآن تفاوضيان لا تنازل عنهما

7

الخرطوم- سودان 4 نيوز:

أكد السكرتير العام للحركة الشعبية لتحرير السودان شمال؛ عمار امون دلدوم، رئيس وفد التفاوض مع الحكومة في مفاوضات السلام السودانية في جوبا، اتفاق الحركة مع لجنة الوساطة برئاسة المستشار توت قلواك مانيمي، على استئناف التفاوض.
ونفى صحة ما أورده (سودان 4 نيوز) عن اعتزامهم العودة للتفاوض بعد الاتفاق على تأجيل النقاش حول العلمانية وتقرير المصير إلى الجولات الأخيرة.

وقال في تعميم صحفي حول استئناف التفاوض، إن الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال وقعت على (اتفاق حول ملفات التفاوض وترتيبها) بتاريخ 18 اكتوبر 2019م – ونحن ملتزمون ومتمسكون بهذا الاتفاق، وإن العلمانية وفصل الدين عن الدولة وفي حال عدم تحقيق ذلك- الحق في ممارسة تقرير المصير، هما مبدآن تفاوضيان لا تنازل عنهما ولا حياد.
وأضاف دلدوم في التعميم : موقفنا الثابت هو عدم مناقشة أي قضايا أو ملفات أخرى مع الحكومة قبل التفرغ من إعلان المبادئ.

وقال إن ماورد عن اتفاق على تأجيل النقاش حول العلمانية وتقرير المصير لا أساس له من الصحة، مضيفا اتفقنا في اللقاء على استئناف التفاوض، ولم نتفق مع الوساطة على أي مواضيع للوساطة عند استئناف التفاوض.

وفيما يلي ينشر (سودان 4 نيوز) صورة من التعميم الصحفي للحركة الشعبية لتحرير السودان شمال:

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!