هل توجد ديمقراطية. داخل الأحزاب السودانية .. بقلم محمد هارون عمر

8

تعزيز.وترسيخ..وإشاعة روح الديمقراطية داخل أي حزب، من الأهمية بمكان. وهي تقويه أديولوجيا، وتوحده فكريا،وتجعله.متجانسا متناغما متطورا،في حيوية.رائعة.، وحركة. دائبة؛وهذا ماتعوزه معظم الاحزاب السودانية. هناك احزاب تمزج مابين القداسة والسياسة،تنظر معظم العضوية للقائد نظرة.مقدسة،وهو رمز.روحي. فوق. النقذ. ولايجوز نقده. او حسابه. وحتى موقعه لايجوز لشخص عادي. أن ينافسه او ينازعه. وهو لديه. سلطة مطلقة؛.وهو. العبقري الفذ.الموهوب،فماعلى القواعد. وإلا. أن. تبصم.على قراراته وإذا مات فسيخلفه. اخوه او ولده مهما كانت. قدراته.وملكاته
.معظم الاحزاب تتحكم. فيها القيادات. بل الدائرة الضيقة التي تحيط. بالزعيم. وهم. اصحاب الحل. والعقد، وهم الذين يديرون الحزب على مزاجهم. بعض الاحزاب. المؤدجلة. زعيمها. يظل في موقعه. ولا يغادره إلا. بالموت. وربما يوصي. بخليفته.الآحزاب السودانية تعقد مؤتمرات ولكنها صورية،قيادة الحزب،توكل الاوراق لبطانتها. وفق.رؤاها.وهواها،.وعلى المؤتمرين. البصم عليها. بروح. القطيع. ثم. توضع التوصيات،لتظل. في متحف الحزب إلى قيام. الساعة.

التحالفات التي تعقدها القوى السياسية.مزاجية، ولا تفحص. الواقع بدقة. سرعان. ماتنهار عند اول محك؛لهذا تكثر التحالفات وانفضاضها .
الاحزاب السوانية يتحكم.فيها المتطرفون( الصقور) هناك. كوادر. مصنوعة ومعظمها. سطحي،عند اول.لقاءفي وسائل الاعلام يتكشف.هزالها وهشاشتها.تلك الكوادر،معظمها.ضعيف الخطابة،بلغة. رثة.مهلهلة مرقعة.والغريب إن
لهذه الاحزاب.كوادر. قاعدية. صلبة افضل من القيادات. ولكنها تظل في الهامش مقموعة لاتصل. للقيادة، في القاع حتى الفناء. القيادات المتكلسة المحنطة تتعالي على النقد وتعتبره مخالف للوحدة الفكرية، ومؤشر انقسام. وانشطار لماذا. لاتشجع الاحزاب مبدأ النقد الداخلي،وعدم اعتباره خروجا على روح النص. تلك القيادات.تعتبر موجاتها انجيلا مقدسا يجب. تنفيذها.ولو. على مضض؛لهذا تقمع أي مخالف،يحاسب ويطرد إذا تمادي لهذا كثرت الانشطارات الامبية. داخل الاحزاب السودانية. أي حزب.تحول. لاربعة اوثلاثة احزاب.. انتقلت العدوة لجبهات الكفاح المسلح،.وهاهي هي تتشظى،وتتناحر بعضها رفض اتفاق جوبا للسلام

لوكانت الأحزاب. رشيدة وعاقلة وموضوعية؛لشجعت عضويتها. للنقد من. اجل المصلحة العليا للوطن. فالغاية الوطن،وليس الحزب. الحزب مجرد وسيلة. لابد من الاحزاب. في أي تجربة.ديمقراطية لكي تترسخ وتتطور وتزهر. وتثمر.وتينع. لابديل للديمقراطية لكي. يزدهر الوطن.. وهذه المهمة مناطة بالاحزاب؛فعليها ان. تعمل. وفق قواعد اللعبة الديمقراطية العالمية إذا كانت. جادة؛ وإلا ستطويها. لجج. الديكتاتورية.تحطم وتدمر وتأخر الوطن بسبب ضعف تلك الاحزاب. في البرامج. والممارسات،لقد آن الأوان للمراجعات بعد.أن بلغ السيل الزوبا.

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!