ردود أفعال متباينة لتأخير نعي رئيس الوزراء للشيخ نورين

10

الخرطوم- ابوسفيان محمد
تباينت ردود الأفعال بمواقع التواصل الاجتماعي على نعي رئيس الوزراء د. عبدالله حمدوك في صفحته بالفيس بوك مساء اليوم، للشيخ المقرئ نورين محمد صديق.
وانتقد عدد من مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي والناشطين تأخير رئيس الوزراء في نعي الشيخ نورين عقب يوم من وفاته، وكأن حمدوك كان مغيبا طيلة الفترة الماضية عن الأحداث بالبلاد.
بالمقابل، برر عدد من الناشطين تأخير رئيس الوزراء في تقديم التعزية، معتبرين أن الأمر أكثر من عادي ولا علاقة له بالتأخير.

وفيما يلي تورد (سودان 4نيوز) نعي رئيس الوزراء عبدالله حمدوك للشيخ المقرئ نورين محمد صديق.
قال تعالى:(كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالإِكْرَامِ) صدق الله العظيم.
ينعى مجلس الوزراء للأمة السودانية الشيخ المُقرئ نورين محمد صديق وإخوته الحفظة الشيخ علي يعقوب، الشيخ عبد الله عوض الكريم، والشيخ مهند الكناني ، الذين لقوا ربهم إثر حادث حركة أليم في طريق الولاية الشمالية مساء أمس الجمعة.
لقد عطر الشيخ نورين وإخوته أيامنا وليالينا بآيات الذكر الحكيم، وانتقلوا إلى رحمته وهم عائدون من ليال قرآنية جعلها الله شفيعاً لهم يوم القيامة، ورصيداً في ميزان حسناتهم بإذن الله.
نسأل الله لهم الرحمة والمغفرة والعتق من النار، والعزاء لأسرهم ومعارفهم وتلاميذهم ومحبيهم، وعارفي فضلهم.
إنا لله وإنا إليه راجعون

التعليقات مغلقة.