الناشط بوشي يعتذر عن دعمه لحمدوك ويصف الحرية والتغيير بالنكرات

76

الخرطوم- ابوسفيان محمد
اعلن الناشط السياسي الشهير محمد حسن عالم المعروف ب”بوشي”، اعتذاره للشعب السوداني لدعمه لحكومة حمدوك وقوى الحرية والتغيير ابان الفترة الماضية.
واكد بوشي في صفحته بالفيس بوك، ان دعمه لقوى الحرية والتغيير كان غباء بحجة انهم حكومة الثورة، وتابع “لكنهم والله ماكانو كذلك ولم يكن يستحقوا الدعم”.
ووصف رئيس الوزراء د. عبدالله حمدوك بالضعيف البارد البطيء و حكومته بالفاشله والنكرات الهلاميين، معتبراً دعمه ذلك بالذنب الكبير والخطأ طوال مسيرة حياته.
وأقر بانه فترة النظام البائد كان مرتاح نفسيا وي”يسمن” في المعتقل أكثر من الفترة الانتقالية الحالية، لجهة إنه كان يناضل ضد باطل لإقامة الحق.
وزاد “لكن الان وللأسف الواحد وقت يشوف جنس العولاق وكمية الانتهازية والتهافت على السلطه والمغانم وعلى جثث الشهداء واشلاء المساكين الحاصل بعد الثورة العظيمه و بكل انانيه وعدم اكتراث لاي شي ولا مراعاة للحالة المريعة التي أوصلوا لها الناس من جوع وفقر وسجم وعوزه وضنك في العيش وبؤس
والله الواحد بقت بطنو طامه ومحبط بشكل غير طبيعي”.
ونوه إلى أن الشعب السوداني اصبحت حياته وتردي بشكل قاتل في كل شي.

التعليقات مغلقة.