إغتيال عالم ذرة إيراني وطهران تتهم اسرائيل وتتوعد برد قاس

13

توعّدت إيران بالانتقام الشديد لاغتيال كبير علماء الذرة الإيرانيين محسن فخري زادة، ووجهت أصابع الاتهام إلى إسرائيل.

ووعد المستشار العسكري للمرشد الأعلى آية الله خامنئي، بأن يضرب كـ”الرعد” أولئك الذين يحاولون إشعال حرب شاملة.

وفارق فخري زادة الحياة في المستشفى بعد تعرضه لهجوم بالقرب من العاصمة طهران.

وأفادت تقارير بوسائل إعلام إيرانية بأن مهاجمين أطلقوا النار على سيارته.

ويعتقد أن عملية الاغتيال ربما حازت على دعم أمريكي، فمن المعروف أنّ الرئيس ترامب قد فكر في مهاجمة المنشآت النووية الإيرانية في وقت سابق من هذا الشهر.

وحث الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش على ضبط النفس.

وتعتبر وكالات استخبارات غربية فخري زادة المسؤول عن برنامج سري للأسلحة النووية في إيران.

وتفيد تقارير بأن دبلوماسيين يصفونه بأنه “أبو القنبلة الإيرانية”.

التعليقات مغلقة.