مستشار حمدوك يرد على كباشي ويؤكد تفويضه بنص الوثيقة لتحقيق السلام حتى لو أدى لفصل الدين عن الدولة

15

قال مستشار رئيس مجلس الوزراء للسلام جمعة كندة؛ إن رئيس مجلس الوزراء عبدالله حمدوك يتملك تفويضاََ نصت عليه الوثيقة الدستورية لجلب السلام ان تم ذلك بفصل الدين عن الدولة؛ لأن هذا الأمر مقدم على تقسيم البلاد وتفادي تقرير المصير.

ورفض كندة طبقاً لتصريحات صحيفة؛ تصريحات عضو مجلس السيادة شمش الدين كباشي حول خروج حمدوك عن المؤسسة ومنح حق من لايملك لمن لايستحق ووصفها ب(غير الدقيقة)

وواضح كندة ان حمدوك أجرى مشاورات مع المؤسسات الانتقالية في الورقة التي على ضوئها عقدت الورشة؛ وابأن ان الكباشي لم يشارك في تداولات الورشة التي جرت في جوبا وأن مشاركة كانت مقتصرة على الجلسة الافتتاحية والجلسة الختامية التي رفض بعض العبارات فيها.

ورأى كندة ان البيان الختامي المشترك بين الحكومة والشعبية شمال استمرار إلى الامام حتى توقيع الاتفاق الطارئ؛ ولفت ان رئيس مجلس الوزراء أجرى تفاهمات مع أطراف في السلطة حول بنود الخلافية

التعليقات مغلقة.