ساطع الحاج: مجلس الشركاء خطوة نحو عسكرة الدولة والقضاء على المدنية بدعم دولي

9

قال عضو اللجنة القانونية لقوى الحرية والتغيير ساطع الحاج، إن دسترة المادة 80 أضافت هيكلا رابعا لهياكل السلطة الانتقالية وهو أمر غير متفق عليه من قبل القوى السياسية.

وأوضح ساطع في مقابلة عبر الفيديو مع “تاسيتي نيوز” أن الاتفاق الذي تم لإنشاء المجلس أن يكون تشاوريا وتنسيقيا في اضيق اطار لحل التباينات الناجمة عن تنفيذ سلام جوبا ولكن في امر التأسيس الصادر هناك صلاحيات ابعد بكثير وتم تجاهل رئيس الوزراء تماما.

وتساءل ساطع، اعتبر القرار رئيس السيادة رئيساً لمجلس الشركاء ومن أين هذا العطاء؟ وكيف تم وضع الفريق أول البرهان رئيساً للمجلس دون موافقة القوى السياسية؟

وقال ساطع إن ما حدث محاولة لسيطرة العسكر وعسكرة الدولة على حساب الدولة المدنية بغطاء اقليمي ودولي واضح ظل يسعى له العسكر منذ موضوع التطبيع الذي تم تجاهل الحكومة فيه، وبدعم من تيار يرفض تماما ديمقراطية السودان ويعمل على تحويله إلى نموذج مصري ليعيد انتاج نفس الازمة.وأضاف:” هذا امر خطير ورفضناه بقوة؛ نحن ندعم حمدوك والحكم المدني ولا مبرر للعودة إلى الوراء لحكم العسكر وعسكرة الدولة من جديد”.

التعليقات مغلقة.