الاتحادي (الأصل) يطالب الحكومة بالتركيز على معالجة الأزمات الاقتصادية والصحية

10

الخرطوم – سودان 4 نيوز

أعلن الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل حرصه على تحقيق السلام ووقف الحرب. وأكد الحزب خلال اجتماع لقطاع التنظيم ومتابعة رئيس القطاع الحسن الميرغني عقد بالمركز العام، أكد وقوفه مع كل الجهود والخطوات لتنفيذ اتفاق سلام جوبا وينادي بإكمال السلام مع القائدين الحلو وعبد الواحد، مشيرا إلى أن دور المؤسسة العسكرية ينحصر في الدفاع عن الوطن وحمايته بعقيدة عسكرية قومية موحدة لحماية الأرض والمواطن والدستور. وطالب الحزب الحكومة الانتقالية بالتركيز على حل الأزمة الاقتصادية وفك الضائقة المعيشية ومعالجة الانهيار الصحي وأن المرحلة القادمة تتطلب مشاركة الجميع دون إقصاء إلا للذين ارتكبوا جرائم في حق الشعب والوطن وتقديمهم للمحاكمة العادلة. وقال الحزب إن إعلان مجلس شركاء الفترة الانتقالية يعد انقلابا على الثورة، مناديا بتكوين مجلس قومي بمهام تنسيقية لدعم الفترة الانتقالية والإسراع في تكوين المجلس التشريعي تشارك فيها كل الفصائل في مقدمتها لجان المقاومة والشباب والمرأة. ورأى الحزب أن البلاد تمر بتدهور كبير في كل المناحي تتطلب التعاون الجاد والعمل لكل الفعاليات والقوى السياسية وغيرها من أجل الوطن والابتعاد عن المحاصصات والأطماع الحزبية. وكشف الحزب عن اجتماع يعقد يوم الجمعة القادم لقطاع التنظيم في المركز والولايات لمناقشة القضايا الراهنة. وقرر الاجتماع التواصل مع كل مكونات المجتمع من أجل الوطن واستقراره.

التعليقات مغلقة.