أبو الجوخ يكشف عن جهات بـ “المالية” تعرقل تسليم متضرري الأندلس وطيبة مستحقاتهم

26

الخرطوم – سودان 4 نيوز

ناشد المفوض الإداري والمالي لشركة الأندلس للإنتاج الإعلامي وقناة وإذاعة طيبة ماهر أبو الجوخ العاملين تأجيل وقفة احتجاجية إلى نهاية الأسبوع الحالي، وكان مقرراً لها صباح اليوم الأحد، أمام وزارة المالية تعبيراً عن رفضهم لإطالة أمد تأخر حقوقهم. وقال أبو الجوخ إن الغرض من التأجيل منح الجهود المبذولة لتسديد هذه المستحقات من قبل وزارة المالية.

وكشف المفوض، في خطاب استباقي للوقفة الاحتجاجية أرسله للعاملين، عن لقاء جمعه بعضو اللجنة العليا للجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو 1989م الأستاذ/ وجدى صالح عبده المحامي مساء السبت 12 ديسمبر، وتباحث معه حول هذا الأمر، وقال أبو الجوخ إن وجدي أعرب عن تعاطفه وتفهمه الشديد لقضية العاملين بشركة الأندلس وقناة وإذاعة طيبة المستمر لفترة تقارب العام، وأعلن سعيهم لبذل كل الجهود والاتصال بكل الجهات بوزارة المالية على رأسها وزيرة المالية والاقتصاد الوطني لتسليم مستحقات العاملين بقناة وإذاعة طيبة بنهاية هذا الأسبوع.

وتقدم أبو الجوخ باعتذار للعاملين وأسرهم عن ما لحق بهم من أضرار، واعداً إياهم بتسليمهم مستحقاتهم بنهاية هذا الأسبوع، فيما كشف عن جهات داخل لجنة استلام الأصول المستردة والتقييم – لم يسمها – قال إنها “تعرقل بشكل غير مفهوم إنفاذ موجهات تسديد مستحقات العاملين بشركة الأندلس وقناة وإذاعة طيبة بما في ذلك تقديم احتياجات غير مالية أو محاسبية – المطالبة بأخر ميزانيات معتمدة على سبيل المثال لا الحصر- رغم أن التوجيه هو الصرف لتغطية مستحقات العاملين، وبالتالي فإن تصفية هذا المبلغ سيكون محكوماً بالصرف على البنود المحددة. للأسف الشديد وضعت هذه العراقيل دون مراعاة للظروف الإنسانية للعاملين والعاملات الذين لم يتقاضوا أي مرتبات أو أموال منذ صدور قرار الحجز في يناير الماضي”.

وقال المفوض الإداري والمالي في خطابه:

بسم الله الرحمن الرحيم

من :-

المفوض الإداري والمالي لشركة الأندلس للإنتاج الإعلامي وقناة وإذاعة طيبة

إلي:-

السادة/ السيدات بشركة للأندلس للإنتاج الإعلامي وقناة وإذاعة طيبة

المحترمين والمحترمات

السلام عليكم ورحمة الله تعالي وبركاته

1. أتقدم إليكم بعميق الاعتذار عن الانقطاع خلال الفترة الماضية، لسبب بسيط مرتبط باستكمال كل الإجراءات المتصلة بحقوق العاملين/ العاملات وتصديقاتها من قبل لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو 1989م ومحاربة الفساد واسترداد الأموال واللجنة المشتركة بين لجنة التفكيك ووزارة المالية وإحالة المبلغ المستحق للتصديق واستصدار الشيك الخاص بالمستحقات.

2. بلغت جملة المبالغ المصدقة للعاملين بشركة الأندلس وقناة وإذاعة طيبة حوالي مبلغ 19.1 مليون جنيه سوداني تشمل مرتبات الفترة عن يناير وحتى أغسطس 2019م بالإضافة لمرتب الفصل وإنهاء الخدمة لمدة ستة أشهر وتغطية مستحقات العاملين بالتأمين الاجتماعي خلال ذات الفترة وسداد حوالي 3 ملايين جنيه سوداني عبارة عن متأخرات على الشركة والقناة والإذاعة لإتاحة الفرصة للعاملين المستوفين لشروط صرف التأمينات الاجتماعية وفقاً للقانون لصرف مستحقاتهم من الصندوق فوراً دون تأخير. تم اعتماد في خطاب موجه للجنة استلام الأصول الثابتة والمتحركة والأخرى بتاريخ 14/9/2020م، وصدر خطاب ثاني للجنة استلام وإدارة الأصول المستردة والتقييم بتاريخ 19/11/2020م بالتوجيه بسداد مستحقات العاملين بشركة الأندلس وقناة وإذاعة طيبة وتحديد رقم الحساب لتوريد هذا المبلغ.

3. للأسف الشديد ظلت جهات داخل لجنة استلام الأصول المستردة والتقييم تعرقل بشكل غير مفهوم إنفاذ موجهات تسديد مستحقات العاملين بشركة الأندلس وقناة وإذاعة طيبة بما في ذلك تقديم احتياجات غير مالية أو محاسبية –المطالبة بأخر ميزانيات معتمدة على سبيل المثال لا الحصر- رغم أن التوجيه هو الصرف لتغطية مستحقات العاملين، وبالتالي فإن تصفية هذا المبلغ سيكون محكوماً بالصرف على البنود المحددة. للأسف الشديد وضعت هذه العراقيل دون مراعاة للظروف الإنسانية للعاملين والعاملات الذين لم يتقاضوا أي مرتبات أو أموال منذ صدور قرار الحجز في يناير الماضي.

4. طُرحت القضية الخاصة بمطالب ومستحقات العاملين في شركة الأندلس وقناة وإذاعة طيبة من قبل لجنة إزالة التمكين مع وزارة المالية وخلال اجتماع ممثلي اللجنة مع السيد رئيس الوزراء الذي وجه بسداد مستحقات العاملين على وجه السرعة ومعالجة أي عقبات تتصل بهذا الأمر.

5. لظروف مرتبطة بالوعكة الصحية لوزيرة المالية والاقتصاد الوطني ثم إعادة تشكيل لجنة الاستلام وإدارة الأصول المستردة والتقييم تأخر إكمال تنفيذ إجراءات سداد مستحقات العاملين بشركة الأندلس وقناة وإذاعة طيبة.

6. أحطت علماً بدعوة عدد منكم لتنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة المالية والاقتصاد الوطني صباح يوم الأحد 13 ديسمبر 2020م للمطالبة بسداد المستحقات المذكورة أعلاه، وهذا أمر من حقكم تنفيذه جراء ما تعرضتم له من معاناة ومسعى لإيصال صوتكم وبث شكواكم للرأي العام عموماً ووزارة المالية على وجه الخصوص باعتباره الجهة الأساسية التي ظلت أطراف داخلها تعرقل سداد مستحقات العاملين.

7. التقيت بعضو اللجنة العليا للجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو 1989م الأستاذ/ وجدى صالح عبده المحامي مساء اليوم السبت 12 ديسمبر 2020م وتباحث معه حول هذا الأمر، وأعرب عن تعاطفه وتفهمه الشديد لقضية العاملين بشركة الأندلس وقناة وإذاعة طيبة المستمر لفترة تقارب العام، وأعلن سعيهم لبذل كل الجهود والاتصال بكل الجهات بوزارة المالية على رأسها وزيرة المالية والاقتصاد الوطني لتسليم مستحقات العاملين بقناة وإذاعة طيبة بنهاية هذا الأسبوع.

8. اتفقنا خلال هذا الاجتماع على مخاطبة العاملين بكل هذه المستجدات والتطورات وإبلاغهم رسالة فحواه من شقين أولهما التفهم التام والتعاطف الكبير مع قضية العاملين بشركة الأندلس وقناة وإذاعة طيبة والاعتذار لهم عن ما حاق بهم من أضرار خلال الفترة الماضية بسبب تأخر إنهاء ملف مستحقاتهم. بالنسبة للشق الثاني فهو استماحتهم عذراً بتأجيل وقفتهم المقررة صباح يوم الأحد 13 ديسمبر 2020م لمنح الجهود المبذولة لتسديد هذه المستحقات من قبل وزارة المالية حتى نهاية الأسبوع الحالي بعدها يعتبر العاملين قد منحوا وزارة المالية والاقتصاد الوطني كل فرصها لمعالجة هذا الأمر بمعزل عن اللجوء لخيار انتزاع الحقوق.

9. أتمني ختاماً كريم تفضلكم بالاستجابة للمطلب المشار إليه في الفقرة (8) أعلاه بتأجيل تنظيم الوقفة والاعتصام أمام وزارة المالية والاقتصاد الوطني عن ميقاتها المقرر صباح يوم الأحد 13 ديسمبر 2020م لمدة أسبوع، لمنح الجهود المبذولة لسداد وزارة المالية لهذه المستحقات الفرصة الأخيرة لحل هذه المسألة بشكل نهائي ومرضي يفضي لطى ملف هذه الأزمة.

10. أتقدم إليكم مجدداً للاعتذار لكم ولأسركم لما حاق بكم من أضرار معنوية ومادية ونفسية طيلة الفترة الماضية على أمل أن تصبح في القريب العاجل من الذكريات ونبلغ مرفأ الحلول ومعالجة هذه القضية بأفضل السبل والوسائل.

وافر الشكر والتقدير

ماهر محمد الأمين على أبوجوخ

المفوض الإداري والمالي لشركة الأندلس وقناة وإذعة طيبة

التعليقات مغلقة.