القوى الثورية ولجان المقاومة المستقلة وأسر الشهداء تعلن إسقاطها شرعية الحكومة الانتقالية

36

الخرطوم – سودان 4 نيوز

أعلنت القوى الثورية ولجان المقاومة المستقلة وأسر الشهداء إسقاطها الكامل لكل المكون المدني والعسكري المشكل بموجب الوثيقة الدستورية الصادرة عام 2019م وإلغاء العمل بالوثيقة الدستورية الصادرة عام 2019 م فوراً، وكل القوانين والمراسيم ودساتير الولايات الصادرة بموجب الوثيقة الدستورية للعام 2019م.

وجددت في ميثاق ثوري لها استباقي لمليونية 19 ديسمبر تعهدها بعدم التنازل نهائياً عن أي من حقوقها  المشروعة، وألا تراجُع عن خُطها حتى استكمال كافة استحقاقات الثورة من حرية في التعبير والمعتقد والفكر، وسلام مجتمعي مستدام مبني على المحبة والإخاء، وعدالة انتقالية ناجزة، وعدالة اجتماعية تضمن المساواة في الفرص والخدمات والحقوق والواجبات، وكل ما تواثق عليه شهداء المتاريس. وقالت في ميثاق ثوري.

وجاء في ميثاقها:

عاااجل
قوی الثورة الحية ولجان المقاومة المستقلة وأسر الشهداء يهدون الثوار أجمل هدية باتحادهم بميثاق ثوري لإسقاط شرکاء الدم وتکوين حکومة برلمانية ثورية مدنية مستقلة۔

بسم الله، باسم الثورة، وباسم الوطن
#ميثاق_ثوري
عدالة سلام حرية

ديــــــباجـــــــة

نحن الموقعون أدناه من لجان المقاومة والقوى الثورية نتعاهد بعدم التنازل نهائياً عن أي من حقوقنا المشروعة وألا نتراجع عن خُطانا حتى استكمال كافة استحقاقات الثورة من حرية في التعبير والمعتقد والفكر، وسلام مجتمعي مستدام مبني على المحبة والإخاء، وعدالة إنتقالية ناجزة، وعدالة اجتماعية تضمن المساواة في الفرص والخدمات والحقوق والواجبات، وكل ما تواثق عليه شهداء المتاريس، حتى لو كلفنا ذلك أرواحنا. كما نتعاهد اننا سنلاحق قضائياً كل من قام بقتل شهدائنا وأفسد في الأرض وأهلك الحرث والنسل، وسلب حقوقنا في العيش الكريم.

الفصل الاول: أحكام تمهيدية:
1. اسم الميثاق : يسمى هذا الميثاق بالميثاق الثوري، ويعمل به من تاريخ صدوره والمصادقة عليه من قبل لجان المقاومة المستقلة والثوار (شفاتة وكنداكات) وكل منظمات العمل المدني والجهات السياسية المشاركة في حراك 19ديسمبر 2020 م على أن يتم تمثيل جميع قوى الثورة الحية داخل وخارج الوطن.
2. الإسقاط الكامل لكل المكون المدني والعسكري المشكل بموجب الوثيقة الدستورية الصادرة عام 2019 م.
3. الغاء العمل بالوثيقة الدستورية الصادرة عام 2019 م فوراً، وكل القوانين والمراسيم ودساتير الولايات الصادرة بموجب الوثيقة الدستورية للعام 2019 م.
4. يترك تقييم اتفاقية السلام الموقعة عام 2020 م للبرلمان الثورى، والبت بشأنها وتقييم الوضع بالنسبة للنازحين والمهجرين والمتأثرين من النزاعات والحروب.
5. يتم تطبيق دستور جمهورية السودان الانتقالى للعام 2005 م فيما يتفق ومبادئ وأهداف ثورة ديسمبر وهذا الميثاق لحين تشكيل البرلمان الثوري .
6. عدم الاعتراف بكل الاتفاقيات والمواثيق التى أُبرمت في ظل الوثيقة الدستورية الصادرة عام 2019 م ومن المجلس العسكري الانتقالي في أو بعد تاريخ 11/ ابريل /2019 م.
7. الاتفاقيات الدولية الموقعة قبل 11/ابريل /2019 م يتم البت بشأنها في البرلمان الثوري .
الفصل الثاني : الحقوق والواجبات
1. مبدأ الحقوق والواجبات مؤسس على المواطنة.
2. وبما أن جمهورية السودان دولة مترامية الأطراف متعددة الأعراق والأديان وذات تنوع ثقافي واجتماعي .. وبما أن الوطن للجميع، وعملاً بمبدأ العدالة، والتي هي روح ثورة ديسمبر المجيدة وأحد أهم أهدافها فإن المواطنين متساوون في الحقوق والواجبات..
3. وبما أن من أهداف ثورة ديسمبر المجيدة الحرية التي هي مبتغى الجميع فإن هذا الميثاق يكفل حرية الدين والمعتقد و العبادة التعبير والرأي .
4. هذا الميثاق الثوري إعلان دستوري من أجل الحفاظ على الحقوق والواجبات والتطبيق العادل للقوانين والتشريعات..
الفصل الثالث :المجلس الثوري
أولاً/ تعريفات :-
‌أ) يتكون المجلس الثوري من قيادات قومية وطنية مستقلة بقرارها، لاتنتمي لأي حزب، وليس لديها لون سياسي، ملتزمة بتحقيق أهداف ومبادئ ثورة ديسمبر المجيدة ولديها الاستعداد للعمل من أجل تحقيق الأهداف والمبادئ الثورية..
‌ب) يتم تعيين أعضاء المجلس الثوري بواسطة لجان المقاومة المستقلة والثوار ( شفاتة وكنداكات) والمنظمات والهيئات الموقعة على هذا الميثاق الثوري .
‌ج) عدد أعضاء المجلس الثورى 35 عضواً ( 20 عضواً من ثوار ومقاومة الداخل، و15 عضواً من مقاومة وثوارالخارج)
‌د) يتفق أعضاء المجلس الثوري فيما بينهم على تحديد المهام والإختصاصات والهياكل للمجلس الثوري وكيفية تسيير العمل داخل هذا المجلس.
ثانيا/ مهام المجلس الثوري :-
‌أ) التوقيع على ميثاق روما.
‌ب) العمل على توجيه وحماية العمل الثوري حتى مرحلة تشكيل البرلمان الثوري المستقل .
‌ج) العمل على غرس روح الثورة وتزكيتها والعمل بمبدأ الشرعية الثورية لإرساء دعائم ثورة ديسمبر المجيدة والمحافظة عليها، وتحقيق أهدافها كاملة غير منقوصة وفق المبادئ التى تنادي بها ثورة ديسمبر المجيدة، وتشكيل محاكم ثورية وفق الآلية التى يراها المجلس الثوري مناسبة لمرحلة الشرعية الثورية.
‌د) يعمل المجلس الثوري على مواصلة النضال السلمي بكافة وسائل المقاومة السلمية من أجل إرساء دولة القانون والعمل على تحقيق ديمقراطية الدولة وسيادة القانون.
‌ه) العمل على الإعتراف بالمجلس الثوري إقليمياً ودولياً بكل وسائل الإعلام المتاحة، ومخاطبة كل دول العالم عن طريق سفاراتها بالداخل وسفارات السودان بالخارج، والعمل على مخاطبة المنظمات والهيئات الدولية ومنظمة الأمم المتحدة للإعتراف بالمجلس الثوري ۔
‌و) على المجلس الثوري متى كان ذلك ضرورياً صياغة ملحقات لهذا الميثاق الثوري بعد إكتمال التداول حولها، وصياغة النظام الأساسي للمجلس الثوري ، وآلية تشكيل البرلمان الثوري، والمراسيم الدستورية اللازمة لذلك من أجل تطبيق مبدأ الشرعية الثورية متى كان ذلك ضرورياً.
ثالثاً/ شروط عضوية المجلس الثوري :-
‌أ) ان يكون سودانى الجنسية بالميلاد.. وألا يحمل أية جنسية أجنبية.
‌ب) العقل.
‌ج) بلوغ سن الرشد.
‌د) أن يكون من حملة الشهادة الجامعية كحد أدنى.
‌ه) أن يكون حسن السير والسلوك، ولم تتم إدانته فى جريمة مخلة بالشرف والأمانة.
‌و) أن يكون ملتزماً بأهداف ومبادئ ثورة ديسمبر المجيدة، وأن يعمل على تحقيق هذه الأهداف والمبادئ.
‌ز) ألا يكون قد شارك أو انتمى لأي من مؤسسات نظام الإنقاذ .

رابعاً / انتهاء العضوية بالمجلس الثوري :-
‌أ) الوفاة.
‌ب) الاستقالة أو حدوث عارض من عوارض الأهلية .
‌ج) الإقالة.
‌د) الحيد عن أهداف ومبادئ ثورة ديسمبر المجيدة.
‌ه) الإدانة في جريمة مخلة بالشرف والأمانة.
‌و) يتم عزل العضو فى حال عدم حضوره لأربعة اجتماعات متتالية للمجلس الثوري ، أو خمسة اجتماعات متفرقة للمجلس الثوري.
‌ز) اذا شغر مقعد عضو المجلس الثوري يتم إختيار عضو جديد بواسطة لجان المقاومة المستقلة بذات شروط العضوية في البند أعلاه.
خامساً:- شرعية المجلس الثوري :-
‌أ. يستمد المجلس الثوري شرعيته بمجرد تشكيله بواسطة لجان المقاومة المستقلة والثوار ( شفاتة وكنداكات) والهيئات والمنظمات المنضوية تحت لواء الميثاق الثوري ، والشرعية الثورية..
‌ب. قرارات المجلس الثوري ملزمة للكافة.
‌ج. على أنه في كل الأحوال تنتهي شرعية المجلس بتشكيل البرلمان الثوري .

الفصل الرابع :البرلمان الثوري
أولاً : يشرف المجلس الثوري على تشكيل البرلمان الثوري .
ثانياً : شروط العضوية:-
أ‌- أن يكون سودانياً بالميلاد.
ب‌- العقل وبلوغ سن الرشد.
ت‌- أن يكون ذا دراية بالقراءة والكتابة.
ث‌- لم تسبق إدانته في جريمة مخلة بالشرف والأمانة.
ج‌- لم يشارك أو ينتمي لأي من مؤسسات النظام السابق.
ح‌- أن يكون ملتزماً بأهداف ومبادئ ثورة ديسمبر المجيدة، وعاملاً على تحقيقها.
ثالثا :مهام البرلمان الثوري :-
‌أ- تشكيل حكومة مدنية كاملة مستقلة ذات كفاءة عالية، تلتزم بأهداف ومبادئ ثورة ديسمبر المجيدة، وأن تعمل على تحقيقها و خلق مناخ ديمقراطي.
‌ب- صياغة وسن التشريعات والقوانين وتحديد شكل الحكم.
‌ج- صياغة الدستور الإنتقالي بما يتفق واستحقاقات وأهداف ومبادئ ثورة ديسمبر المجيدة.
‌د- التحقيق في الجرائم والإنتهاكات التي أُرتكبت في حق الشعب منذ 30 يونيو /1989م، والتي تحدث حتى يومنا هذا.
‌ه- إلغاء قانون تسجيل الأحزاب والهيئات السياسية، وسن قانون جديد لتسجيل الأحزاب والهيئات السياسية يتفق وأهداف ومبادئ الثورة.
‌و- التحضير وتهيئة المناخ لقيام المؤتمر الدستوري قبيل إنتهاء الفترة الانتقالية.
‌ز- مدة البرلمان الثوري أربعة اعوام.
رابعا : سقوط وإنتهاء العضوية :-
‌أ. إستغلال النفوذ.
‌ب. الإدانة في جريمة مخلة بالشرف والامانة.
‌ج. الوفاة.
‌د. حدوث عارض من عوارض الأهلية.
الفصل الخامس :أهداف ومبادئ يجب أن تراعى :
1. سيادة حكم القانون وتطبيقه بالتساوى والعمل على العدالة في التطبيق.
2. يلتزم المجلس الثوري بالعمل على إنفاذ هذا الميثاق وتطبيق حكم القانون فيما يختص برد المظالم وجبر الضرر و إرساء العدالة المجتمعية المنشودة وفق الشرعية الثورية.
3. العمل على محاسبة ومحاكمة رموزنظام الإنقاذ وكل من خان أهداف ومبادئ الثورة وفق الشرعية الثورية.
4. التحقيق والمحاكمة لمرتكبي المجازر وجرائم الحرب والإبادة الجماعية ومرتكبي الجرائم ضد الإنسانية وإنتهاكات القانون الدولي وحقوق الانسان وجرائم الفساد منذ 30/يونيو/1989م وحتى تاريخه.
5. انتداب لجنة تحقيق دولي للتحقيق بصورة عاجلة في مجزرة القيادة العامة المرتكبة في 3 يونيو 2019 والإنتهاكات التي أُرتكبت فيها، من قتل وإخفاء قسري وجرحى وإغتصاب ولتحديد مرتكبي الإنتهاكات في مجزرة القيادة العامة وتشكيل محاكم فورية لمحاكمة قتلة شهداء ثورة ديسمبر المجيدة وفق الشرعية الثورية..
6. إقرار مبدأ الفصل بين السلطات وإستقلال القضاء من الجهاز التنفيذى وحياديته التامة.
7. التأكيد على دور قوات الشعب المسلحة في الحفاظ على تراب الوطن بحدوده التاريخية، والزود عنه وحمايته للأرض والعرض.
8. حل مليشيات الجنجويد والدعم السريع وأية مليشيات خارج طار قوات الشعب المسلحة ونزع سلاحها..
9. التأكيد على الدور الهام الذي تلعبه قوات الشرطة والقوات النظامية في حفظ الأمن وتطبيق القانون..
10. لا يجوز إلغاء أو تعديل هذا الميثاق الثوري أو إضافة أو حذف أي بند من بنوده إلا بواسطة البرلمان الثوري .

نقاوم لا نساوم
ياجبنا تار كل البلد..
يامتنا جت ميتة رجال

التعليقات مغلقة.